الجديدة.. اعتصام مفتوح لأساتذة بسبب تهديدات من خارج المؤسسة

كتب في 8 دجنبر 2019 - 2:18 م
مشاركة

في خطوة تصعيدية، دخل عدد من أطر إعدادية الرشاد بجماعة اولاد حمدان بمديرية الجديدة، منذ يوم الإثنين الماضي، في اعتصام مفتوح بمقر المؤسسة التعليمية، احتجاجا على ” التهديد الذي يتعرض له أستاذ من طرف صفحة محلية”، بلغ وقعها حد ترحيل أسرته إلى مسقط رأسه بخنيفرة.

مصدر تربوي أكد ل” شمس بوست” أن منشورات كثيرة تسببت في ترهيب ابن مدينة خنيفرة، وجعلته يعيش رعبا حقيقيا في مقر عمله، قبل أن يقرر اللجوء إلى القضاء، حيث تقدم بشكاية في الموضوع أمام أنظار النيابة العامة بابتدائية الجديدة، وشكاية أخرى وجهها للنيابة العامة المختصة في الرباط.

المصدر نفسه أضاف أن ما يعيشه الأستاذ، اليوم، عاش ما يماثله قبل سنة، بعدما تلقى تهديدات خطيرة من حساب مجهول، اتضح في وقت لاحق أن الأمر يتعلق بشخص قاصر، جرى توقيفه من طرف السلطات القضائية بمحكمة الإرهاب في سلا، التي قضت في حقه ب8 أشهر حبسا نافذا.

الأطر التعليمية والإدارية أصدرت بيانا في الواقعة، أوضحت من خلاله أن الاعتصام والمبيت الليلي جاء ردا على ما يتعرض له الإطار التربوي، الذي يتعرض ل” التهديد والتحريض والوعيد..” في تدوينات ظهرت بصفحة محلية تضم أزيد من 3000 متتبع، مما تسبب في تداعيات نفسية واجتماعية خطيرة، فضلا عن تداعيات على مستوى السير العادي للعملية التربوية.

وأضاف البيان، توصل شمس بوست بنسخة منه، أن المصالح الإقليمية لم تتعاطى بجدية مع الواقعة، وأن المعتصمين يستنكرون ” الهجمات الفيسبوكية” الموجهة للنيل من رمزية الأستاذ، ومكانته.

ودعا البيان المديرية الإقليمية إلى التعاطي المسؤول مع ما يجري، من خلال القيام بالإجراءات القانونية اللازمة، لحماية السلامة الجسدية والنفسية لأطرها.

ونبه مصدر تربوي إلى أن اعتصام المحتجين سيتحول إلى المديرية الإقليمية، وذلك ابتداءا من يوم غد الإثنين.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *