“باشا” تاوريرت في مرمى نيران المحتجين ضد الوضع الصحي بسبب عبارة “سيرو تعلمو الوضوء”!

كتب في 25 نونبر 2019 - 12:20 ص
مشاركة

 

وضع عشرات المحتجين بتاوريرت، مساء  أمس الأحد، باشا المدينة في مرمى نيران شعاراتهم التنديدية ضده بسبب ما أسماه ذات المحتجين “العبارات الجارحة التي أطلقها هذا المسؤول ضدهم في إحدى وقفاتهم الاحتجاجية ضد الوضع الصحي المتردي بالاقليم”.

 

وقال المحتجون الذين خرجوا أمام مقر البلدية أن “باشا” المدينة، وأثناء تنظيمهم لوقفة احتجاجية سلمية الأسبوع المنصرم للمطالبة بحقهم في الصحة، أطلق عليهم المسؤول المعني عبارات: “سيرو تعلمو الوضوء، وسيرو تقراو القانون”، وهو ما اعتبره ذات المحتجين استفزازا في حقهم.

وأضاف هؤلاء في تصريحاتهم للموقع “أن هذه العبارات المستفزة لا يمكن أن تصدر من مسؤول كان من الواجب عليه الاستماع إلى مطالبنا حول الوضع الكارثي الذي يعيشه المستشفى الاقليمي بدل نعتهم بأوصاف لامسؤولة خارج عن نطاق ما جاؤوا لأجل تحقيقه”.

 

ولأجل إيصال رسالتهم للمسؤول المعني استقدم المحتجون معهم في خضم هذا الشكل الاحتجاجي عدد من الأواني التي تستعمل للوضوء وسجادة.

 

ويشار الى أن هذا الشكل الاحتجاج، يأتي كذلك في سياق الاحتجاجات التي انطلقت منذ أربعة أسابيع عقب وفاة رضيعة من تاوريرت، بالمستشفى الجامعي بوجدة والتي يرى المحتجون أنها “قضت نحبها بسبب التأخر في إعطاء مصلحة SAMU الموافقة لنقلها من المستشفى الاقليمي لتاوريرت الذي يفتقد للتجهيزات الضرورية الى المستشفى الجامعي بوجدة” .

كما يضيف المحتجون إلى ملفهم المطلبي جملة من المطالب التي يلخصونها في ضرورة تجويد الخدمات الطبية بهذا المستشفى الاقليمي الذي لا تتعدى طاقته الاستعابية 43 سريرا، مع توفير التجهيزات الطبية الضرورية ، وكذا إضافة الأطر الطبية نظرا للنقص الحاد الذي يعاني منه المستشفى.

ويذكر الى أن العشرات من الساكنة يخوضون هذه الاحتجاجات في إطار حملة فيسبوكية “ماساكتينش” كانوا قد أطلقوها لايصال صوتهم للوزارة الوصية لأجل تنظيم زيارة ميدانية للوقوف على الاختلالات بالمرافق الصحية بتاوريرت.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *