رئيس بلدية اسبانية ل “شمس بوست” وزعت رقم هاتفي على جميع سكان البلدة حتى أكون قريبا إليهم

كتب في 15 نونبر 2019 - 9:59 ص
مشاركة

 

مولود مشيور
قال عمدة بلدية سوتو ديل ريال بضواحي العاصمة الاسبانية، إن أهم عنصر في تدبير العمل الجماعي هو إشراك المواطنين في القرار والاستماع إلى آرائهم ومقترحاتهم. وكان العمدة والاستاذ الجامعي ومفتش المالية بإسبانيا، يتحدث في الندوة التي نظمتها جمعية التعاون والثقافة ACODEC ومنظمة MPDL وشركاء آخرون بمدينة وجدة، “تبادل التجارب في موضوع المشاركة الديمقراطية”. واعتبر المتحدث ان سياسة اشراك المواطنين في اتخاذ القرار معمول بها في جميع البلديات بإسبانيا. “نعقد كل 6 أشهر جلسة خاصة مع مواطني البلدة بأطفالهم ونسائهم ورجالهم، ونستمع إلى آرائهم ومشاكلهم ومقترحاتهم التي تخص مديتنا”. موضحا ان الجلسة تكون مفتوحة في وجه الجميع. بما في ذلك الأجانب الذين يقطنون المدينة الصغيرة بضواحي اسبانيا. لافتا أن البلديات بإسبانيا تخصص “الميزانية التشاركية” كما سماها العمدة خوان لوباتو. وهذه الميزانية تلبي الطلبات التي تقدم بها المواطنون في اجتماعهم مع المجلس البلدي. وفق ما جاء في كلمته.
وفي دردشة مع عمدة بلدية ديل ريال بمدريد، صرح هذا الآخير لموقع شمس بوست، أن “المشاركة الديمقراطية” مكنته من الاستماع إلى الأطفال عند بناء حديقة ألعاب، وبأخذ رأي الشباب في تشييد اي مسبح او ملعب رياضي. مضيفا أن الساكنة عندما تقدم مقترحا يهم الإنارة العمومية أو ببناء حديقة في الجلسة الخاصة بالمواطنين. “ولا أفي بالوعد، أكون خائنا للثقة التي وضعوها في” حسب تعبيره. مشيرا أن له جهاز هاتف واحد فقط، وزع رقمه على جميع سكان بلدته، حتى يكون قريبا إليهم في أي وقت” على حد قوله.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *