” الدم” في مكناس.. الجذبة والتّْحيٓار وأشياء أخرى! فيديو

كتب في 9 نونبر 2019 - 9:00 م
مشاركة

 

منذ ساعات الصباح، انطلقت احتفالات المولد النبوي بالعاصمة الإسماعيلية مكناس.

مئات الزوار توافدوا على موقع ” سيدي سعيد”، وانخرطوا في طقوس التحيار، والجذبة، التي انطلقت، كالعادة، يوما قبل الاحتفال الكبير في حضرة الهادي بنعيسى.

مشاهد تحبس الأنفاس، واستعراضات تشد الأنظار تحت الخيمة الكبيرة، حيث الجذبة على إيقاع الغيطة والطبل، و” التحيار” في أحواز ضريح الشيخ الكامل.

طقوس الجذبة، التي يعتبرها المريدون جزءا لا يتجزء من عالم ” الروحانيات”، يحقق فيها الدم استمراريتها، حيث إيحاءات ” الافتراس” حاضرة في كل حركة، بل في كل نظرة يصوبها ” الحمدوشي” نحو الجمهور.

تفاصيل التحليق في العوالم المنفلتة من ” المعنى” تنطلق يوم غد الأحد، وتحقق اكتمالها في حضرة عيشة ” قنديشة” بموسم علي بن حمدوش نواحي مكناس، ابتداءا من يوم الإثنين المقبل، وبين هذا وذاك يتواصل الجدل، ويستمر مسلسل نقد الطقوس، وهدم المعتقدات، التي يصرُّ الكثيرون على أنها بدع غارقة في الشعوذة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *