نقابة تدعو إلى الاضراب والاحتجاج في التعليم

كتب في 27 أكتوبر 2019 - 8:37 م
مشاركة

قالت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم، أن وزارة التربية الوطنية “مستمرة في نهج سياسة صم الأذان واللامبالاة في التعاطي مع العديد من ملفات الشغيلة التعليمية وفي مقدمتها ملف المساعدين التقنيين والمساعدين الاداريين وملفهم العادل والمشروع وعلى رأسه إدماجهم في النظام الأساسي المرتقب لموظفي الوزارة الذي يعرف تسويفا رغم الوعود الذي أطلقها جميع الوزراء المتعاقبون على الوزارة منذ سنة 2012”.

وطالبت “إدماج هاتين الفئتين في النظام الأساسي لوزارة التربية الوطنية هو المدخل الأساسي لتسوية الوضعية المادية والإدارية”.

كما طالبت الوزارة  “بفتح حوار جاد ومسؤول من أجل إنصاف هاتين الفئتين وتضمين النظام الأساسي المرتقب كل المقترحات والمطالب المشروعة التي ما فتئت تطالبان بها”.

 

ولخصت هذه المطالب في “إعتماد السلم الثامن كسلم للتوظيف في الإطار، و فتح باب الترقي للسلالم الأعلى طيلة فترة الخدمة واحداث الدرجة الجديدة تنفيذا لاتفاق 26 أبريل 2011، و إقرار أربع سنوات كشرط لاجتياز الامتحان المهني واعتماد النجاح في شقه الكتابي أو الشفوي حسب اختيار المترشح”.

كما طالبت بـ”تسوية وضعية الحاصلين على الشهادات العليا والدبلومات المهنية من الفئتين وإدماجهم في السلالم المناسبة لهم أسوة بباقي الأطر، و جبر الضرر عن سنوات ما قبل الترسيم، وأخذ السنوات الضائعة بعين الاعتبار كتعويض عن الترقية، والتي تجاوزت سبع سنوات قبل الترسيم”.

ودعت إلى “إلغاء كل القرارات والمراسيم التي كانت تخصهم مثل، “القرار المشؤوم 13/987 الصادر بتاريخ 14 فبراير 2013 حول المهام المسندة للمساعدين التقنيين والتشبث بالمرسوم 452/2.10 المؤرخ بـ 29 اكتوبر 2010”.

وأيضا “لمرسوم الجائر 453/2.10 بشأن النظام الأساسي الخاص بهيئة المساعدين الإداريين”.

ودعت النقابة إلى “الإسراع باسترجاع المبالغ المقتطعة خطأ بعد ترسيمهم بالنسبة لباقي المديريات الاقليمية التي لم تحل بعد المشكل، و تسوية وضعية بعض المساعدين لدى الصندوق الجماعي لمنح رواتب التقاعد باعتباره طرفا مشغلا مديرية وادي الذهب نموذجا”.

وبخصوص الانتقال طالبت النقابة، “بتنظيم حركة جهوية وإقليمية أسوة بباقي موظفي القطاع وعدم الاقتصار على الحركة الوطنية فقط”، ودعت كافة المساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين إلى خوض وقفة احتجاجية يوم الخميس 07 نونبر المقبل، أمام وزارة التربية الوطنية باب الرواح بالرباط من الساعة 10 صباحا إلى غاية الساعة الواحدة بعد الزوال.

وفي نفس السياق، جددت دعوتها كافة الشغيلة التعليمية إلى المشاركة المكثفة في خوض الإضراب الوطني الذي أعلن عنه المكتب الوطني للجامعة سابقا يوم الخميس 31 أكتوبر 2019، والمرفوق بوقفة احتجاجية وطنية ممركزة لمسؤولي الجامعة أمام مقر وزارة التربية الوطنية بالرباط”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *