الجدل يعود إلى معهد الزراعة والبيطرة.. الطلبة يرفعون شعار ” لا للتضييق والمس بالكرامة”!

كتب في 5 شتنبر 2019 - 8:45 م
مشاركة

 

عاد الجدل، مرة أخرى، إلى معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة في الرباط، بعد إعلان طلبة المعهد استنكارهم، ورفضهم ما وصفوه ” التصرفات والقرارات التي تهدف إلى التضييق عليهم والمس بكرامتهم”.

 

وأصدر المكتب الممثل للطلبة بيانا، توصل موقع ” شمس بوست” بنسخة منه، يوضح فيه حيثيات التضييق، ودواعي احتجاج طلبة المعهد على الإدارة، منبها إلى أن هذه الأخيرة ألزمت الطلبة بتوقيع التزام وصفه البيان ب” المجحف”، على اعتبار أنه يضرب في حرية الطالب، وكرامته، خاصة وأنه يتضمن شرط الإقرار باطلاع الطالب على الداخلية، والقبول بحالتها، على الرغم من واقعة السنة الماضية، عندما شب حريق في أحد مباني الجناح الداخلي.

 

وأضاف البيان أن الإدارة عمدت إلى إغلاق الباب الرئيسي في وجه الطلبة، وتخصيص باب جانبي لهم، يقول البيان إنه غير آمن، وهي الوجهة التي يطل عليها سكن الطالبات، وسبق لهن الاتصال بالشرطة، في مرات عدة، لإبلاغها بوجود أشخاص غرباء يركنون سياراتهم هناك.

 

وتطرق البيان إلى قرار ” منع الطلبة من ولوج قاعات الدرس، والملاعب الرياضية، ومرافق أخرى ابتداء من الساعة السابعة مساء”، فضلا عن منع ركن سياراتهم بالموقف المتواجد داخل المعهد.

 

واعتبر البيان أن طلبة المعهد في حاجة إلى مزيد من الاهتمام، والرعاية، لتمكينهم من شروط التحصيل الجيد، بدل التضييق عليهم بقرارات ” تؤثر سلبا على مستقبل الطالب المهندس”.

 

وتجدر الإشارة إلى أن معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة شهد، قبل أقل من سنة، حادثا كاد أن يتحول إلى كارثة، بعدما شب حريق في مولد كهربائي بجناح الطالبات، مخلفا حالة من الرعب في صفوف أزيد من 50 طالبة، وجدن أنفسهن خارج جناح الإيواء، خوفا من حدوث حالات اختناق.

هذا، وحاول موقع ” شمس بوست” ربط الاتصال بإدارة المعهد، لأخذ وجهة نظرها في احتجاجات الطلبة، لكن تعذر ذلك.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 1 )

  1. كيف بغيتو الادارة تجاوبكم و هي ماجاوبات حتا الطلبة .. ادارة تتهتم بكل ماهو خارجي .. فالمعهد أسس من أجل الطلبة لا من أجل شخص آخر لذا فمنعهم من مرافقه شيء ما يقبلو لا الله و لا عباده ..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *