شاهد لحظات لن تنسى من الفرح الجماعي على الحدود بين المغرب والجزائر

كتب في 20 يوليوز 2019 - 1:34 ص
مشاركة

هي لحظات لن تنسى بكل تأكيد، فحجم الفرح الذي ساد في المنطقة الحدودية بين لجراف، تعجز الكلمات على وصفه.

خرج الألاف من المشجعين المغاربة من كل حدب وصوب وتوجهوا الى هذه المنطقة حتى قبل انتهاء المقابلة التي توجت الخضر أبطالا لإفريقيا.

ومباشرة بعد صافرة الحكم، تقاطر المغاربة على الحدود ووجهوا رسائل كلها حب وود الى نظرائهم الجزائريين، بل ورفعوا شعارات تطالب بفتح الحدود، هذا المطلب الذي ظل يرفعه المواطنون منذ زمن بعيد أملا في معانقة الأحباب والأصهار والأخوان.

كل الذين استطلعتهم شمس بوست خلال تواجدها في المنطقة عبروا عن أملهم في غد أفضل، وشعت أعينهم أملا في أن تزول الحواجز.

لم يكتفي المغاربة بترديد الشعار الأبدي “وان تو تري ..فيفا لالجيري”، بل أنشدوا ايضا “خاوة  خاوة ماشي عداوة” كتعبير صادق على أن الذي يجمع الشعبين أكثر مما يفرقهما.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *