حملة ” زيرو ميكا” تستنفر سلطات الشمال.. الدرك يفتش تجار الخضر في الأسواق!

كتب في 16 يوليوز 2019 - 8:30 م
مشاركة

 

عاد جدل منع الأكياس البلاستيكية إلى الواجهة في مناطق الشمال، بعد 3 سنوات من دخول قانون 77.15 حيز التطبيق.

مصادر مطلعة من سوق “ثلاثاء بني وليد” نواحي تاونات، أكدت أن السلطات الأمنية باشرت، خلال الآونة الأخيرة، عملية محاربة الأكياس البلاستيكية في الأسواق الأسبوعية، حيث تمكنت المصالح المعنية من ضبط كميات من ” الميكا” سجل في حق أصحابها مخالفات ثقيلة.

وأضافت المصادر أن استنفارا كبيرا تشهده الأسواق الأسبوعية، منذ أسبوعين، بسبب لجان التفتيش، ودوريات الدرك، التي تتجول في الأسواق، تفعيلا لمقتضيات قانون منع استعمال وتداول ” الميكا”.

وفي وقت يتفق المواطنون مع إجراءات الجهات المسؤولة، فقد عبروا، ل” شمس بوست”، على ضرورة تجفيف الأكياس الممنوعة من منبعها، وليس مطاردة التجار، والمواطنين، في الأسواق.

وتجدر الإشارة إلى أن قانون 77.15 الذي دخل حيز التنفيذ ابتداء من فاتح يوليوز 2016 يقضي بمنع صنع الأكياس من مادة البلاستيك واستيرادها وتصديرها وتسويقها واستعمالها.

 

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *