الاتحاد الأوروبي يفتح تحقيقا ضد العملاق الأمريكي “آبل” لممارساته غير التنافسية

كتب في 16 يونيو 2020 - 3:06 م
مشاركة

أعلنت المفوضية الأوروبية، اليوم الثلاثاء، عن فتحها لتحقيق في الممارسات المنافية للمنافسة ضد العملاق الأمريكي “آبل”، وذلك بخصوص حل الأداء بواسطة الهاتف النقال “آبل باي”.

 

وبحسب موقع The Verge الأمريكى، فتقول مارجريت فيستاجر، رئيسة قسم مكافحة الاحتكار فى الاتحاد الأوروبي: “نحتاج إلى التأكد من أن قواعد أبل لا تشوه المنافسة فى الأسواق التى تتنافس فيها أبل مع مطورى التطبيقات الآخرين، على سبيل المثال مع خدمة بث الموسيقى Apple Music أو مع Apple Books”وأضافت: “لذلك قررت إلقاء نظرة فاحصة على قواعد متجر تطبيقات أبل وامتثالها لقواعد المنافسة فى الاتحاد الأوروبي”.

وادعت Spotify أن أبل تستخدم متجر التطبيقات الخاص بها لخنق الابتكار وتقييد اختيار المستهلك لصالح خدمة Apple Music الخاصة بها، فيما قدم Rakuten شكوى مماثلة إلى الاتحاد الأوروبى فى وقت سابق من هذا العام، مدعيا أنه من غير العادل للمنافسة أن تأخذ أبل عمولة بنسبة 30 بالمئة على الكتب الإلكترونية المباعة من خلال App Store مع الترويج لخدمة Apple Books الخاصة بها.

وإلى جانب تحقيق App Store، ستنظر المفوضية الأوروبية أيضًا بممارسات خدمة Apple Pay لتقييم ما إذا كان نظام الدفع الخاص بأبل ينتهك قواعد المنافسة فى الاتحاد الأوروبى، إذ تتمتع أبل بإمكانية وصول محدودة إلى وظائف الاتصال بالحقل القريب (NFC) لأجهزة iPhone وApple Watch، وهى خطوة تعنى أن البنوك ومقدمى الخدمات المالية الآخرين لا يمكنهم تقديم مدفوعات NFC من خلال تطبيقاتهم الخاصة.

وتشير فيستاجر إلى زيادة فى مدفوعات الهاتف المحمول فى أوروبا، بسبب جائحة فيروس كورونا المستمرة، كدافع لتحقيقها فى Apple Pay، وتقول فيستاجر: “يبدو أن أبل تحدد الشروط المتعلقة بكيفية استخدام Apple Pay فى تطبيقات ومواقع التجار”.

وأضافت: “كما أنها تحتفظ بوظيفة التوصيل والاستمرار لأجهزة iPhone إلى Apple Pay، من المهم ألا تحرم إجراءات أبل المستهلكين من مزايا تقنيات الدفع الجديدة، بما فى ذلك الاختيار الأفضل والجودة والابتكار والأسعار التنافسية “.

ويأتى التحقيق بشأن Apple Pay بعد أشهر من تصويت المشرعين الألمان لصالح تشريع قد يجبر أبل على السماح لشركات أخرى بالوصول إلى شرائح NFC بهاتفها، وقد فوجئت شركة آبل بمسودة التشريع، مدعية أن هذه الخطوة يمكن أن تكون ضارة بصديق المستخدم، وحماية البيانات، وأمن المعلومات المالية”.

وسيبدأ التحقيقان الرسميان فى مكافحة الاحتكار اليوم، ووعدت اللجنة بإجراء تحقيقات متعمقة باعتبارها مسألة ذات أولوية.

وقال المتحدث باسم شركة آبل فى بيان لـ The Verge: “من المخيب للآمال أن تقدم المفوضية الأوروبية شكاوى لا أساس لها من حفنة من الشركات التى ترغب ببساطة فى رحلة مجانية، ولا تريد أن تلعب بنفس القواعد مثل أى شخص آخر” وأضاف: “نحن لا نعتقد أن هذا صحيح – نريد الحفاظ على ساحة لعب متكافئة، حيث يمكن لأى شخص بتصميم وعزم أن ينجح.”

تقول أبل الآن إنها ترحب بفرصة إثبات أن لدى المفوضية الأوروبية هدفًا بسيطًا فى الاعتبار، وأضافت “فى نهاية المطاف، هدفنا بسيط: لعملائنا الوصول إلى أفضل تطبيق أو خدمة من اختيارهم، فى بيئة آمنة ومأمونة. نرحب بالفرصة لنرى المفوضية الأوروبية كل ما قمنا به لجعل هذا الهدف حقيقة “.

وكالات

 

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *