رغم منعهم من دخول الرباط.. “أساتذة التعاقد” ينفذون مسيرة احتجاجية والأمن يطاردهم في شوارعها

كتب في 17 مارس 2021 - 1:50 م
مشاركة

تعيش شوارع مدينة الرباط، في هذه الاثناء، على وقع كر وفر بين اساتذة “نظام التعاقد” والأجهزة الأمنية المكلفة بفض الاحتجاجات.

 

ورغم محاولة الأجهزة الأمنية، يوم أمس، منع عدد منهم من ولوج مدينة الرباط، تمكّن المئات من الاساتذة الذين يطلقون على أنفسهم “الذين فرضهم عليهم التعاقد” من الحج الى المدينة لتنفيذ المسيرة الاحتجاجية التي دعت اليها تنسيقيتهم الوطنية.

 

ويطالب المحتجون منذ سنة 2016 بـ”اسقاط نظام التعاقد مع الاكاديميات الجهوية ودمجهم في اسلاك الوظائف العمومية اسوة بزملائهم في المهنة الرسميين، رافعين شعارات “الشعب يريد اسقاط التعاقد”.

 

وتناقلت منذ عشية امس الثلاثاء، عدد من الصفحات الفايسبوكية والنشطاء لصور وفيديوهات توثق لتدخلات وصفت بالعنيفة في حق الاساتذة الذين كانوا يلتحقون بالمدينة من مختلف جهات المملكة. إذ أظهرت بعض هذه الصور تعرض بعضهم لجروح، فيما منع احدهم من إعطاء تصريح صحفي لإحدى الجرائد الالكترونية بعد جره من طرف احد رجال السلطة وهو بصدد الحديث إليها.

 

وأطلق “أساتذة التعاقد” في السياق ذاته، هاشتاغ بمختلف اللغات يحمل عبارة “احموا الاساتذة في المغرب”، اذ كشف عدد منهم في تصريحات لـ”شمس بوست” ان الهدف منه هو لفت انتباه الإعلام الدولي لتسليط الضوء على قضيتهم.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *