غضب في مكناس بسبب مؤسسة جامعية.. و”البيجيدي” يدخل على الخط

كتب في 22 يونيو 2019 - 1:30 م
مشاركة

عبرت فعاليات مدنية، وسياسية، في مكناس، عن غضبها بسبب إحداث المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بإقليم الحاجب، حيث كان الجميع ينتظر إحداثها بالعاصمة الإسماعيلية.

وربطت فعاليات مدنية قرار تحويل المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير، من مدينة مكناس صوب إقليم الحاجب، ب” تهميش العاصمة الإسماعيلية”، خاصة بعد انتقال مركز الجهة إلى مدينة الرشيدية، وتحوّل عاصمة السلطان مولاي إسماعيل إلى إقليم تابع لمركز مدينة فاس.

من جهته، استنكر حزب العدالة والتنمية بمكناس، ما وصفه ” المحاولات الرامية لتغيير مكان إقامة المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير من مكناس إلى منطقة أخرى”.

وأوضح بلاغ لشبيبة ” البيجيدي”، توصل ” شمس بوست” بنسخة منه، أن تحويل المؤسسة الجامعية هو بمثابة تهميش وإقصاء للمدينة، ولشبابها، مطالبا كل القوى الحية بضرورة الالتفاف حول المشروع الجامعي، والدفاع عن حق الساكنة في إحداث المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير.

إلى ذلك، حاول موقع ” شمس بوست” ربط الاتصال برئيس جماعة مكناس، عبد الله بوانو، لمعرفة وجهة نظره في الموضوع، لكن هاتفه ظل يرن دون رد.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *