وجدة تحتضن ملتقى حول التوجيه المدرسي لفائدة تلاميذ الباك

كتب في 12 ماي 2022 - 7:13 م
مشاركة

احتضنت القاعة المغطاة الأمير مولاي الحسن بوجدة، يومي 10 و11 ماي الجاري، الملتقى الإعلامي الجهوي للتوجيه المدرسي والمهني والجامعي، المنظم لفائدة تلاميذ سلك البكالوريا.

ويندرج هذا الملتقى، الذي نظمته الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق، بتنسيق مع المديرية الإقليمية لوجدة – أنجاد، تحت شعار “إعلام مدرسي هادف من أجل تنمية المسارات الدراسية والمهنية والحياتية للتلاميذ”، في إطار تنزيل أحكام القانون الإطار17-51 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وخاصة المشروع رقم 13 الهادف إلى إرساء نظام ناجع للتوجيه المبكر والنشيط، المدرسي والمهني والجامعي.

وعرف هذا الملتقى مشاركة عدد من مؤسسات التعليم العالي والتكوين المهني ممثلة بمختلف التخصصات بالقطاعين العمومي والخصوصي، حيث شكلت أروقتها الخاصة فضاء للتواصل وتقديم أنشطة إعلامية لفائدة تلاميذ سلك البكالوريا.

وأكد رئيس المركز الجهوي للتوجيه المدرسي والمهني بأكاديمية جهة الشرق، صديق بوخرفان، بالمناسبة، أن هذا الملتقى الذي استهدف نحو 6 آلاف تلميذ وتلميذة، يروم مساعدة المتعلمين على تدقيق مشروعهم الشخصي والمهني، من خلال تصحيح مجموعة من التمثلات حول العروض الجامعية والتكوينية المتاحة بالجهة وخارجها.

وقال بوخرفان، في تصريح للقناة الإخبارية (M24) التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن المنتدى مكن المتعلمين، في هذا الإطار، من التواصل المباشر مع ممثلي المؤسسات الجامعية (سواء الكليات ذات الاستقطاب المحدود أو المفتوح)، وكذا التعرف على العروض التكوينية التي يتيحها مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل بالجهة إلى جانب مؤسسات باقي القطاعات المهنية المكونة.

وأضاف أن الملتقى شكل أيضا مناسبة للتلاميذ للاستفادة من خدمات الاعلام المدرسي وخدمات الاستشارة في التوجيه التي يسهر على تقديمها أطر التوجيه التربوي في إطار المواكبة التخصصية للمشاريع الشخصية للمتعلمين، خاصة في إطار الاصلاح الجديد الهادف إلى إرساء نظام ناجع للتوجيه المدرسي والمهني.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *