وسط غضب الطبقة العاملة..النقابات تنقل احتفالات فاتح ماي من جرادة إلى وجدة (وثيقة)

كتب في 28 أبريل 2019 - 3:00 م
مشاركة

 

على نفس النهج الذي سارت عليه عدد من النقابات بمدينة جرادة السنة الماضية، والتي لم تخرج الى شوارع مدينة الفحم للاحتفال بفاتح ماي بسبب تبعات الاعتقالات التي طالت العشرات من معتقلي حراك المدينة، قررت هذه السنة أيضا 3 نقابات نقل احتفالاتها إلى مدينة وجدة، في خطوة لم يتقبلها الكثير من المتابعين في المدينة.

 

ووفق وثيقة تداولها عدد من النشطاء النقابيين بالمدينة بعنوان محضر تبليغ، أنجزته باشوية يضم الى جانب توقيع الباشا، توقيع 4 نقابات اخرى، فإن 3 نقابات اخبرت اللجنة المحلية للامن التي عقدت اجتماعها يوم الجمعة استعدادا لاحتفالات  فاتح ماي أنها ستخلد ذكرى فاتح ماي لهذه السنة بمدينة وجدة.

 

وفي الوقت الذي صرحت نقابة الفيدرالية الديمقراطية للشغل بجرادة، وفق ما ورد في المحضر بانضباطها لقرار المركزية النقابية القاضي بمقاطعة احتفالات فاتح ماي لهذه السنة، ضرحت النقابات الاخرى، وهي الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، و نقابة الاتحاد المغربي للشغل، ونقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب بأنها ستخلد فاتح ماي في مدينة وجدة.

 

وفي الوقت الذي قال مصدر متابع للشأن النقابي بالمدينة، أن قرار النقابات المعنية، لا تفسير له، سوى الاستجابة لضغوطات الجهات التي لا تريد عودة مظاهر المسيرات إلى شوارع المدينة التي عرفت قبل أكثر من سنة حراكا إجتماعيا انتهى بمواجهات بين القوات العمومية، والمتظاهرين أسفر على اصابة العشرات، واعتقال العشرات أيضا، فإن مصدر أخر رجح أن يكون قرار النقابات راجع إلى تخوفها من إنزلاق الإحتفالات إلى احتجاجات خاصة وأن ملف المعتقلين لازال رائجا على مستوى محكمة الاستئناف.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *