وزير الخارجية الإسباني الجديد يطالب بـ”الهدوء والوقت والحذر” لتوطيد العلاقات بين المغرب وإسبانيا

كتب في 5 غشت 2021 - 9:40 ص
مشاركة

جدد وزير الخارجية الإسباني الجديد، خوسي مانويل ألباريس، كلامه بخصوص علاقة إسبانيا بالمغرب، قائلا :”المغرب بلد صديقي وشريك استراتيجي مهم لإسبانيا”.

 

 

وفي سياق استمرار الأزمة الديبلوماسية بين البلدين بعد استقبال إسبانيا لزعيم جبهة البوليساريو الانفصالية، طالب ألباريس بمزيد من “الهدوء والوقت والحذر” من إجل إعادة توطيد العلاقات الثنائية بين البلدين وجعلها متينة، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”.

 

وأكد ألباريس أنه من الضروري برمجة زيارات ثنائية دائمة بين المغرب و إسبانيا، من أجل بناء الثقة وتعزيزها، إلا أنه لم يحدد أي موعد بعد لزيارة المغرب، خاصة بعد مرور أشهر عدة على القطيعة الديبلوماسية.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *