“المصباح” يستنكر إساءة الإعلام الجزائري للملك ويقرر إنشاء لجنة لدعم الفلسطنيين

كتب في 20 فبراير 2021 - 9:31 ص
مشاركة

إستنكرت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، الإساءة إلى الملك من قبل بعض وسائل الإعلام الجزائرية، معتبرة ذلك “سلوكا أرعن ومرفوضا وغير مسؤول، ومسيئا إلى علاقة الأخوة والجوار التي تجمع الشعبين الشقيقين الجزائري والمغربي”.

وجاء ذلك في بلاغ عقب إنعقاد اللقاء الأسبوعي للأمانة العامة للحزب، مؤخرا، إذ أكدت أن هذا التهجم “يعكس ورطة المتحكمين في القرار السياسي بالجزائر، كما يعكس يأسهم وارتباكهم أمام ما يحققه المغرب من نجاحات وإنجازات تعزز وحدته الترابية ضدا على كل المخططات المحرضة على الانفصال والتجزئة”.

وعبّرت أمانة “المصباح” عن اقتناعها بأن “هذا التصرف لا يمثل الشعب الجزائري الشقيق الذي تربطه بالشعب المغربي روابط الدين والثقافة واللغة والتاريخ والمصاهرة والنضال المشترك، وأنه تجسيد لحالة الإحباط التي يعاني منها المتحكمون في القرار السياسي في القطر الشقيق نتيجة تصدي بلادنا الحازم للمخططات الداعمة والمحرضة على الانفصال سياسيا وديبلوماسيا وعسكريا”.

وبخصوص القضية الفلسطينية، أعلنت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية أنها قررت إنشاء لجنة مركزية دائمة تشتغل تحت إشرافها لدعم الشعب الفلسطيني في كفاحه من أجل نيل حقوقه كاملة غير منقوصة. وسيتم الإعلان لاحقا عن رئاسة وتشكيلة هذه اللجنة.

ويأتي ذلك، وفق البلاغ ذاته، في إطار “المواقف الثابتة لحزب العدالة والتنمية من القضية الفلسطينية القائمة على الدعم الدائم للشعب الفلسطيني، والتأكيد المتواصل على حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وعلى حق العودة، ورفض انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي ضد فلسطين من هدم للبيوت وتوسيع للاستيطان والعمل على تهويد القدس والمسجد الأقصى”.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *