حزب التجمع من أجل التغيير الديموقراطي مشروع جديد في طور الإعداد والتحضير

كتب في 1 دجنبر 2020 - 5:25 م
مشاركة

مريم محو، صحفية متدربة

يعمل عدد من النشطاء السياسيين بالحركة الأمازيغية و التيار اليساري على تأسيس حزب جديد اختاروا له إسم التجمع من أجل التغيير الديموقراطي .

 

وأوضح الناطق الرسمي باسم مشروع حزب التجمع من أجل التغيير الديموقراطي أن مشروع الحزب الجديد في طور الإعداد لجمع ملفات المؤسسين والمؤتمرين ، بعد عقد عدد مهم من اللقاءات وأن العمل منكب على تنقيح أوراق الحزب ووثيقته المرجعية.

 

وأضاف عمر إسرى في تصريح له لجريدة شمس بوسط أن المشروع حقق إشعاعا كبيرا رغم جائحة كورونا ، بحيث شهد إقبالا واسعا لشباب أغلبهم كان رافضا لممارسة العمل السياسي لأنهم لم يلمسوا في العرض السياسي الحالي ما يغريهم أو يستجيب لتطلعاتهم حسب تعبير الناطق باسم مشروع حزب التجمع من أجل التغيير الديموقراطي.

 

واعتبر عمر إسرى مشروع حزب التجمع من أجل التغيير الديموقراطي نقطة أمل للشباب لتحقيق تغيير ديموقراطي هادئ من داخل المؤسسات حسب ما تتيحه الآليات الديموقراطية والقانونية ببلادنا ، كما كشف على أن مشروع الحزب ينطلق من قيم تامغربيت لبناء مناعة وطنية ضد الأفكار الهدامة والمستوردة سواء كانت بلبوس ديني أو قومي ، وكذا بالتشبث بقيم المساواة بين المرأة والرجل وقيم التضامن والمساواة المتجسدة في” ثيويزي” منذ آلاف السنين.

 

علاوة على ذلك فمشروع الحزب يتبنى أيضا قيم الإسلام المغربي المعتدل والمتسامح الذي يتماشى مع خصوصياتنا الثقافية والحضارية ضد التيارات الإخوانية والوهابية وغيرها يسترسل عمر إسرى.

 

وقال إسرى لجريدة شمس بوسط بأن الحزب ليس رقما إضافيا في الساحة، بل هو مشروع رصين بقيمة مضافة قوامها الشباب وتامغربيت والديموقراطية الاجتماعية وهو في نفس الآن مشروع بسلوك وممارسة سياسين جديدين يسعى إلى المساهمة في تخليق الحياة العامة وإعادة الثقة في العمل السياسي.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *