انسحاب ” التقدم والاشتراكية” من الحكومة.. ماء العينين: قرار محترم لحزب مُحترم

كتب في 2 أكتوبر 2019 - 6:15 م
مشاركة

 

في سياق تداعيات قرار انسحاب حزب التقدم والاشتراكية من الحكومة، وفك ارتباطه بأحزاب الأغلبية، وخاصة حليفه ” في الشدة” حزب العدالة والتنمية، خرجت آمنة ماء العينين، البرلمانية والقيادية في حزب ” المصباح”، وأعلنت موقفا مناصرا لقرار بن عبد الله ورفاقه، وضرورة احترام هذا القرار، الذي قالت إنه قرارا مُحترما.

وأوضحت ماء العينين، النائبة البرلمانية التي تثير مواقفها الكثير من الجدل، أن انسحاب حزب التقدم والاشتراكية كان منتظرا من خلال بلاغات الحزب الأخيرة، وهو قرار محترم لحزب محترم، لازال يتحدث في السياسة بعدما امتنعت جل الأحزاب السياسية عن الخوض فيها.

وأضافت القيادية في حزب العدالة والتنمية أن حزبها هو أول الأحزاب التي يجب أن تعبر عن احترامها لقرار الرفاق تشبثا بأخلاق الوفاء، فلا يمكن أن يكون هذا الحزب ” مناضلا وجيدا حينما تحالف معنا وصمد في تحالف أدى ثمنه غاليا، ثم يصبح فجأة حزبا سيئا يمارس المزايدة ويرجح المصلحة الحزبية على المصلحة الوطنية حينما يختار بقرار سيادي مغادرة الحكومة”.

واستطردت ” أتمنى أن يستمر حزب التقدم والاشتراكية رافعا للرهان الديمقراطي، كما أتمنى أن تحافظ بياناته وبلاغاته على المضمون السياسي وكلنا أمل على أن تعود للحياة الحزبية حيويتها وأن تخرج أحزابنا السياسية من عنق الزجاجة لتمارس أدوارها في الفعل والمبادرة والنقد والبناء، بروح نضالية ووطنية حقيقية”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *