بعد قرار اعتزاله السياسة.. قيادة ال” بيجيدي” تدخل على خط استقالة رئيس جماعة ميسور

كتب في 4 يوليوز 2019 - 4:00 م
مشاركة

في تطورات جديدة لإعلان رئيس جماعة ميسور، محمد دريسي، أول أمس الثلاثاء، استقالته من رئاسة المجلس الجماعي، واعتزاله الحياة السياسية كليا، لأسباب ما زالت مجهولة، عقدت الكتابة الجهوية، والإقليمية، لحزب العدالة والتنمية، أمس الأربعاء، لقاء مشتركا مع رئيس المجلس الجماعي لميسور في بولمان.

وكشف بلاغ للكتابة الجهوية لحزب “المصباح” بجهة فاس مكناس، توصل موقع “شمس بوست” بنسخة منه، أنه جرى الاستماع إلى الحيثيات، والأسباب، الذاتية والموضوعية، ومناقشتها، مع مدارسة التدابير الكفيلة لمعالجتها.

وأضاف البلاغ، الذي لم يشر إلى تفاصيل الحيثيات، ولا إلى طبيعة الإجراءات المتخذة، أن محمد دريسي، رئيس جماعة ميسور، ونائب الكاتب الإقليمي للحزب، تراجع عن استقالته.

وفي سياق متصل، أوضح مصدر في حزب العدالة والتنمية بإقليم بولمان، أن قرار استقالة محمد دريسي، وعزمه اعتزال الحياة السياسية، يخفي ضغوطات، ومضايقات، لكن من طرف جهات قال إنها غير معروفة، مضيفا أن التراجع عن الاستقالة جاء بعد محاولات حثيثة بذلتها أطراف في الحزب، انتهت بإقناع رئيس الجماعة عن القرار الذي اتخذه قبل يومين.

وكان موقع ” شمس بوست” قد ربط الاتصال برئيس جماعة ميسور، محمد دريسي، للإدلاء بتوضيحات في موضوع الاستقالة، لكن هاتفه ظل يرن دون رد.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *