العثماني يحسم في تحالف اللجان بمجلس وجدة ويتخذ هذا القرار

كتب في 29 يونيو 2019 - 7:59 م
مشاركة

 

يبدو أن الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، تتجه إلى تبليغ أعضاء الحزب بمجلس وجدة، وبالخصوص المجموعة التي نسقت مع أعضاء من البام بعدم حضور الدورة الاستثنائية المزمع عقد جلستها الأولى في التاسع من يوليوز المقبل.

 

وبحسب مصدر مقرب من الأمين العام للحزب سعد الدين العثماني، فإن هذا الأخير مع اتخاذ هذا القرار.

 

وأبرز نفس المصدر بأن الأمانة العامة كانت قد إقتنعت في وقت سابق بعدم جدوى الخطوة التي إتخذها بعض أعضاء الحزب، ووجهت إلى عدم التنسيق مع جزء من فريق البام لما لذلك من إنعكاسات على صورة الحزب في أفق الإنتخابات المقبلة.

 

وبحسب مصدر متابع للملف، فإن التطورات الأخيرة، ستضع العديد من أعضاء فريق المصباح في حرج، مع الأعضاء الذين سبق و نسقوا معهم من خلال وضع طلب الدعوة إلى دورة إستثنائية لإقالة رؤساء اللجان، ونوابهم، وحلها وانتخاب لجان أخرى، بالاضافة إلى اقالة نائب كاتب المجلس وانتخاب بدلا له.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *