البرلماني المتهم بالغش في الامتحانات يخرج عن صمته

كتب في 8 يونيو 2019 - 4:35 م
مشاركة

نفى البرلماني، نورالدين قشيبل، البرلماني عن دائرة القريبة غفساي، باسم حزب العدالة والتنمية، أن يكون قد ضبط في حالة غش بواسطة الهاتف خلال اجتيازه للامتحان الجهوي لنيل شهادة الباكالوريا كمترشح حر، بالعاصمة الرباط.

 

وأضاف البرلماني في اتصال مع شمس بوست، أن ما حدث أمر لم يفهمه حتى الأن، مبرزا بأن الأمر ربما فيه تدبير معين “أنا لست محتاجا لشهادة البكالوريا لأعمل، الحمد لله أنا بعملي واشغل الناس أيضا، وقررت اجتياز الامتحانات للوقوف بشكل أقرب على العملية، وهواتفي تركتها بحوزتي سهوا” يضيف البرلماني المذكور.

 

وأكد أن الذي لم يفهمه هو توجه مدير المؤسسة التي اجتاز فيها الامتحانات مباشرة اليه وطلب منه مرافقته، بدعوى وجود تعليمات بذلك.

 

مبرزا بأن هواتفه التي حجزت لم تكن مشتغلة ولا تتضمن أي شيء بغرض الغش، وظلت بحوزته كما باقي المترشحين الذين ظلت بحوزتهم.

وكان عدد من نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، قد نقلوا أخبارا تفيد بضبط البرلماني المعني في حالة غش بواسطة الهاتف النقال، وأرفق بعضهم تدويناتهم بثلاثة هواتف نقالة للبرلماني المعني ضبطت بحوزته.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *