العثماني يتسلم تقرير تطور البحث العلمي بالمغرب في 10 سنوات

كتب في 17 ماي 2019 - 6:15 م
مشاركة

 

قدم عمر الفاسي الفهري، الأمين العام الدائم لأكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات، تقريرا أعدته الأكاديمية بخصوص تطور البحث العلمي بالمغرب ما بين 2006 و2016، إلى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني.

 

ووفق مصدر حضر لقاء تقديم التقرير، فإن هذا الأخير أنجز تحت عنوان “سياسة علمية تكنولوجية وابتكار من أجل مواكبة التنمية بالمغرب”، و يعكس واقع البحث العلمي ببلادنا من خلال دراسة المعطيات الوطنية المتعلقة بهذا القطاع، ومقارنتها بواقع البحث العلمي دوليا.

 

كما تضمن التقرير، الذي قم لرئيس الحكومة بحضور وفد من الأكاديمية، بالإضافة إلى الشق التقييمي، جملة من المقترحات العملية للإسهام في الرفع من مستوى البحث العلمي والابتكار ببلادنا ولتطوير حكامة هذا القطاع.

وشكل اللقاء، وفق نفس المصدر “مناسبة للتأكيد على مركزية العناية بالعنصر البشري وضرورة الرفع من مستوى التعليم العالي والبحث العلمي بما يزيد من إنتاجيته ومردوديته، ويقوي تنافسية الاقتصاد الوطني، ويسهم في تحقيق النموذج التنموي المنشود”.

 

ونوه رئيس الحكومة، بدور الأكاديمية باعتبارها مؤسسة للفكر والتفكير ودعامة أساسية للتنمية العلمية والتقنية ببلادنا، وبالتقرير الذي أصدرته والمقترحات الواردة فيه.

 

وأكد حسب نفس المصدر على أن الحكومة واعية بمركزية هذا المجال وستعمل، لا سيما من خلال القطاع الوصي، على دراسة هذه المقترحات وإيلائها العناية اللائقة، وبذل كل الجهود لإعطاء البحث العلمي دفعة جديدة وقوية. كما سيتم استحضار مضامين هذا التقرير خلال الاجتماع المقبل للجنة بين الوزارية الدائمة للبحث العلمي والابتكار والتنمية التكنولوجية.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *