غليان ببلدية السعيدية جراء استدعاء مجموعة من المستشارين إلى محكمة جرائم الأموال

كتب في 11 يناير 2022 - 11:21 ص
مشاركة

تعيش بلدية السعيدية خلال الآونة الأخيرة غليانا غير مسبوق، ويعود السبب وفق مصادر شمس بوست إلى استدعاء عدة مستشارين من طرف محكمة جرائم الأموال بفاس بحر الاسبوع الماضي.

ويتعلق الأمر بثلاث نواب لرئيس المجلس البلدي المنتهية ولايته إضافة إلى موظف بالجماعة المذكورة.

وتأتي عملية الاستدعاء هذه للمستشارين قصد التحقيق معهم في مجموعة من الخروقات التي وقفت عليها لجنة التفتيش التي حلت بالجماعة خلال الشهر الماضي.

وهي اللجنة التي حلت على إثر رفض التقرير المالي والأدبي من طرف الرئيسة الحالية للمجلس البلدي والتي طلبت بإيفاد لجنة للتقصي في الخروقات المرتكبة خصوصا في مجال التعمير و بعض الصفقات العمومية كصفقة  إحداث المقبرة التي كلفت الجماعة مبلغ 120 مليون سنتيم.

و صفقة السوق الأسبوعي التي كلفت ما يناهز 80 مليون، و صفقة إحداث منتزه بغابة تزكرارت 360 مليون.

هذا دون الحديث وفق نفس المصدر عن التقصير الذي شاب عدد من الملفات الأخرى، ومن ذلك  ملف الباقي استخلاصه الذي ظل يرحل من ميزانية إلى أخرى حتى فاق مبلغ خمسة ملايير سنتيم.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *