اسطيفي: لقد باع الأفارقة الكاف لجياني إنفانتينو مقابل ثمن بخس

كتب في 6 مارس 2021 - 5:26 م
مشاركة

“انتخابات الكاف التي ستجرى في 12 مارس المقبل بالرباط، ستكون في الواقع أسوأ انتخابات سيعرفها الاتحاد الإفريقي لكرة القدم..

لقد تم هندسة كل شيء قبل وقته، وتم تفصيل الخريطة على المقاس وباتفاقيات مكتوبة، بل وتم قطع الطريق على أي فرصة ممكنة ليكون هناك سباق انتخابي نحو الرئاسة عبر صناديق الاقتراع..

سيفقد الكاف استقلاليته وسيتحول إلى ملحقة تابعة لجياني إنفانتينو رئيس الفيفا، يفعل فيها وبها ما يشاء، ويحولها إلى قوة انتخابية، بل وسيصبح هو المسير الفعلي للكاف، وسيتحول إلى مقيم عام، ولذلك لا غرابة في القول أننا أمام استعمار جديد لإفريقيا وكرتها..

لقد باع الأفارقة الكاف لجياني إنفانتينو مقابل ثمن بخس، وهذا مؤلم حقا، كما أن الحسابات والمصالح الخاصة ضربت كل شيء في مقتل..

هل بمقدور إنفانتينو ان يفعل نفس الأمر في أوروبا او امريكا الجنوبية أو آسيا او اوقيانوسيا..وهل بمقدوره أن يتحول إلى مدير لحملة انتخابية لأحد المرشحين.!

قطعا لا يمكنه ذلك، لأن حائط هذه الاتحادات القارية عصي على التجاوز، ولأن الفساد في أجهزتها وأروقتها ليس كما هو الحال عليه في القارة الإفريقية..

لقد دفعت الكاف غاليا ثمن فساد احمد احمد، وجزء كبير ممن كانوا معه، ممن يبحثون عن مصالحهم الشخصية لا غير، وها هي الكاف تباع في المزاد العلني دون أن يحرك أحد ساكنا، وحتى إذا تحرك أحدهم فإنه يتم غلق فمه بمنصب هنا أو هناك”.

جمال اسطيفي، صحفي رياضي

تعليقات الزوار ( 1 )

  1. أخي كاتب المقال، أنت صحفي وتفقه في هذه الأمور أحسن مني، لكن ما هي أدلتك التي تبرهن على ما ذكرته؟ لأنه حسب اعتقادي المتواضع قرأت مجرد ارتسامات شخصية لا سند ماديا ولا مرجعا قويا لها! شكرا على تفهمك.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *