كأس العالم لنا

كتب في 4 دجنبر 2022 - 9:30 ص
مشاركة

عبد السلام المساوي
وانطلق قطار المنتخب الوطني ، وانطلقت كرة القدم المغربية بشكل متميز فيه الكثير من الابداع ؛ القطع مع الأساليب البائدة ، القطع مع الجمود والتخلف ، القطع مع الخوف والقلق ، القطع مع الدونية وعدم الثقة في النفس.

عبد السلام مساوي
عبد السلام مساوي

قادمون وقادرون ؛ قادمون بمدرب وطني اسمه وليد الركراكي ، بلاعبين كبار ، محترفين ومبدعين ، من أشرف حكيمي الى حكيم زياش وبونو حارس الأختام، كفاءات مقتدرة ، مؤمنة وشجاعة ، نخبة مواطنة بحمولات وطنية …قادمون بنخبة رائدة ، من خيرة ما أنتجته تربة المغرب ؛ كفاءات قادرة على اعلان أن كأس العالم مغربية …المغرب يستحق التتويج ؛
زمن الإحساس بالنقص ولى ، زمن الدونية انتهى ؛ الفريق الوطني الآن هو الفيصل بين ما مضى وما سيأتي …قادمون لأننا المستقبل ، قادمون ليختفي الأشباح والأصنام ، أولئك الذين شككوا في انتصاراتنا …
المغرب انتفض على الخبث والرداءة ، وقف اليوم في ملاعب قطر ليعلن أنه الأول ، متفوقا على كرواتيا وبلجيكا وكندا …قادمون ،اذن ، لحمل الكأس تلبية لنداء الوطن …
قادرون على رفع التحدي وكسب الرهان ، قادرون على ارجاع المغرب بهاءه وشموخه…المغرب كان وسيبقى عنوان الوجود …اليوم لا يصح الا الصحيح …شكرا للفريق الوطني…شكرا وليد الركركي …
اليوم سقط القناع عن الكئيبين ، اليوم تبين للعالم أن المغرب رقم وازن وازن في كرة القدم ، هو من يستحق كأس العالم …
مقدمات صحيحة تؤدي إلى نتائج صحيحة بقوة المنطق والواقع …ومقدمات نجاح الفريق الوطني تأكدت بعد تصدره مجموعة تضم فرقا قوية ومرشحة لنيل كأس العالم ، المغرب كذب جميع التكهنات ، الصادرة عن حسن نية أو عن حقد ، المغرب تفوق على الجميع ، أبهر الجميع …إسبانيا لن تخيفنا …نحن المغرب …الكأس لنا .

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *