أيهما أفضل مستحضرات التجميل الطبيعية أم النباتية؟

كتب في 26 يناير 2022 - 11:37 م
مشاركة
مستحضرات التجميل

ما بين مسمّيات عديدة مثل مستحضر طبيعي، أو ڤيغان “نباتي” أو أورغانيك “عضوي” قد تشعرين بالحيرة من أمرك عند المقارنة بين مستحضرات العناية والتجميل، وتجهلين تأثير هذه الاختلافات.

دراسة: مستحضرات التجميل تضر بخصوبة السيدات!
تصنيف مستحضر طبيعي يُعد ضبابياً للغاية لأن المكونات الطبيعية المستخدمة قد تكون بنسب ضئيلة للغاية (دويتشه فيله)

المنتجات الطبيعية (Natural)

نبحث جميعاً عن حلول تجميل أكثر أماناً على الجلد، بحيث تكون خالية من المواد الكيميائية وغير سامة على المدى البعيد. لذلك ليس من المستغرب إذن أن يكون تصنيف “مكياج طبيعي” من تجارة مستحضرات العناية والتجميل هو الأسرع نمواً عالمياً.

غير أن تصنيف “مستحضر طبيعي” يُعد ضبابياً للغاية، لأن هذه المكونات الطبيعية المستخدمة في تصنيع المستحضر قد تكون في الواقع بنسب ضئيلة للغاية ولا تتجاوز 1% من طبيعة المنتج، بحسب مجلة ڤوغ (VOGUE) العالمية للجمال.

ويكون باقي المستحضر زيوتاً اصطناعية وعطورا ومواد كيميائية، لأنه بموجب القانون يمكن استخدام تسمية “طبيعي” على عنصر الرصاص المُضاف لبعض مستحضرات التجميل السامة مثلاً.

لذلك فأفضل طريقة لمعرفة تركيبة المُنتج هو التحقق من قائمة المكونات. ففي أي منتج طبيعي، تكون المكونات النباتية في الأعلى وأي مكونات اصطناعية قريبة من القاع.

وعادة ما تتطلب معظم المنتجات مستوىً معيناً من المواد الحافظة التي غالبًا ما تكون اصطناعية، في المقابل يكون للمنتجات الطبيعية 100% مدة صلاحية قصيرة جداً.

كذلك يضمن شعار كوزموس ناتشورال (Cosmos Natural) لجمعية التربة، والذي يحمل رسما للكرة الأرضية عليها إطار خارجي باسم الشعار، أن المنتجات لا تحتوي على مكونات معدلة وراثياً أو مواد كيميائية مثيرة للجدل أو بارابين أو فثالات أو ألوان صناعية أو أصباغ أو روائح، وهي العناصر الضارة بالجلد والصحة.

هل تجعل مستحضرات التجميل الفتيات مزيفات؟الختم العضوي على المنتج يعني أنه يحتوي على ما لا يقل عن 95% من المكونات العضوية الطبيعية (غيتي)

المنتجات العضوية (Organic)

تحتاج تلك الفئة من المنتجات للاحتواء على نسب ضئيلة من المكونات العضوية لتسمية نفسها بالعضوية، مما يجعلها تسمية مضللة أيضاً في كثير من الأحيان.

لذلك، فإن أوضح طريقة لفهم بيانات الاعتماد العضوية للمنتج هي التحقق دائماً من الملصق، والبحث عن شعار جمعية التربة العضوية السالف ذكره.

يشهد هذا على أن المنتجات يتم الحصول عليها وتصنيعها باستخدام مكونات مستدامة ومستزرعة عضوياً ولم يتم اختبارها على الحيوانات، وأنها مستحضرات خالية من المواد الكيميائية القاسية وجزيئات النانو والبارابين والأصباغ والعطور الاصطناعية.

هناك بعض الخطوات التي قد تساعدك على تمييز المنتج العضوي من غيره، وهي كالتالي بحسب موقع إل ميكاب إنستتيوت (L MakeupInstitute):

  • البحث عن الختم العضوي الذي يعني أن المنتج يحتوي على ما لا يقل عن 95% من المكونات العضوية الطبيعية.
  • البحث عن ختم “إن إس إف” (NSF) العضوي المعتمد عالمياً، مما يعني أن المنتج يحتوي على ما لا يقل عن 75% من المكونات العضوية.
  • دراسة مكونات مستحضرات التجميل لتجنب العناصر السامة مثل: البارابين، الكحول، الفورمالدهيد، الكبريتات، الفثالات، الألوان الاصطناعية، التريكلوسان، التولوين، البولي إيثيلين، الأوكسي بنزون​، البترول.

وكخطوة أخيرة، يمكنِ التواصل مع شركة مستحضرات التجميل عبر البريد للتأكد.

مستحضرات التجميل (بيكسابي)ختم “إن إس إف” العضوي المعتمد عالمياً يعني أن المنتج يحتوي على 75% من المكونات العضوية (بيكسابي)

المنتجات النباتية أم الخالية من القسوة

​​يشير مصطلح “مكياج نباتي” إلى مستحضرات التجميل التي لا تحتوي على أي مكونات حيوانية أو مشتقات حيوانية، أو منتجات مشتقة من الحيوانات.

وغالبًا ما يتم خلط المكياج الخالي من القسوة (Cruelty Free) والمكياج النباتي (Vegan) على الرغم من اختلاف المصطلحين. إذ يمكن أن يكون منتج مستحضرات التجميل نباتياً، ولكن لا يزال يتم اختباره على الحيوانات.

كما يمكن أن يكون المنتج خالياً من القسوة دون أن يكون نباتياً بالضرورة.

لذلك فـ “نباتي” هنا تشير لقائمة المكونات، بينما يشير مصطلح “خالي من القسوة” إلى عملية الإنتاج.

علامة النباتي تكون من خلال إرفاق رمز “في” (V) على ظهر العبوة، في حين أن المنتج الخالي من القسوة يرمز له برمز “أرنب يقفز”.

وللتأكد من أن المستحضر نباتي أو خالٍ من القسوة فعلاً، انظري لقائمة المكونات بعناية. ولكن في حالة كنتِ في حيرة من أمرك، أدخلي المحتويات في مدقق مكونات المستحضر النباتي.

وتشمل بعض مكونات مستحضرات التجميل الشائعة، المشتقة من مصادر حيوانية، الجلسرين والكولاجين والجيلاتين والريتينول. وتوصي الجمعية النباتية أيضًا بتجنب المكونات مثل اللؤلؤ والحرير وهلام الحلزون وبروتين الحليب والقرمزي (E120) والشحم واللانولين.

التأثير المباشر على البشرة

تُعد المستحضرات التجميلية الطبيعية العضوية الأكثر ملاءمة للجلد، إذ لا تضر بالهرمونات أو تسبب أي نوع من التسمم أو التبعات الصحية بعيدة المدى، في حالة كانت طبيعية بالكامل طبعاً.

ومع ذلك، غالباً ما يكون لتلك المواد عمر قصير، ومع سوء التخزين قد تتلف وتسبب مشاكل للبشرة. كما أن المكونات الاصطناعية التي قد تُضاف لها تضر الجلد مسببة الالتهابات والجفاف، وتؤذي الجسم على المدى البعيد.

لذلك يأتي استعمال المستحضرات النباتية والخالية من القسوة كأحد الخيارات الأفضل بالمقارنة مع الخيارات الأخرى. وبحسب مجلة غلامور (Glamour) للجمال، فإنها تحقق ما يلي للبشرة:

لطيفة على البشرة: تحتوي المنتجات النباتية على مكونات طبيعية تعزز صحة بشرتك، مما يجعلها مثالية للمصابات بحساسية الجلد.

صديقة للبيئة: يعتبر المكياج النباتي خيارًا أفضل بكثير للبيئة بسبب عدم دخول المواد الكيميائية في تصنيعه، وعدم تهديده للحيوانات أثناء التصنيع أو الإنتاج.

وعادةً ما تكون المنتجات النباتية خالية من الغلوتين أيضاً، وهي ميزة إضافية للأشخاص الذين يعانون من الاضطرابات الهضمية وأمراض الجلد الالتهابية الأخرى.

المصدر: الجزيرة نت

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *