تركيا تبلغ إدارة قنوات المعارضة المصرية في مدينة إسطنبول بإيقاف البرامج السياسية

كتب في 18 مارس 2021 - 10:25 م
مشاركة

أبلغت الحكومة التركية إدارة قنوات المعارضة المصرية في مدينة إسطنبول بإيقاف البرامج السياسية التي تبثها بشكل فوري، والتي تنتقد فيها النظام المصري ورئيسه عبد الفتاح السيسي.

 

والقنوات حسب ما قال مصدر صحفي في تصريحات لموقع “الحرة” هي “الشرق، مكملين، وطن”.

 

ويضيف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه أن مسؤولا من العاصمة أنقرة اجتمع عصر الخميس مع إدارة القنوات الثلاث، وأبلغهم بقرار الإغلاق الفوري، والذي تخفف في نهاية الاجتماع ليقتصر على إيقاف البرامج السياسية في الوقت الحالي.

 

ويشير المصدر إلى أن “القرار كان في بادئ الأمر إغلاق القنوات بشكل كامل، لكن تم تعديله ليشمل إيقاف البرامج السياسية.

 

ويتابع: “لم يتخذ أي قرار من جانب إدارة القنوات حتى الآن بعد البلاغ التركي، على أن تعقد اجتماعات في الأيام المقبلة بشأن ذلك”.

 

وحسب ما رصد موقع “الحرة” أعلنت قناة “الشرق” المصرية مساء الخميس عبر مواقع التواصل الاجتماعي إيقاف عرض حلقة برنامج “الشارع المصري”.

 

وقالت القناة عبر “تويتر”: “متابعينا الأعزاء. نعتذر لحضراتكم عن عرض حلقة الليلة من برنامج الشارع المصري”.

 

من جانبهم أكد صحفيون مصريون معارضون البلاغ التركي الذي تلقته وسائل الإعلام المصرية المعارضة.

 

وقال الصحفي المعارض، أسامة جاويش عبر “تويتر” الخميس: “الحكومة التركية أبلغت رسميا إدارة القنوات المعارضة المصرية بإيقاف برامجها السياسية فورا وتخفيف لهجة انتقاد النظام المصري على شاشاتها”.

 

وأضاف جاويش: “غير واضح ما هي الخطوة القادمة بعد هذا القرار”.

 

ويأتي ما سبق في الوقت الذي تحاول فيه أنقرة كسر حالة التأزم في العلاقات مع القاهرة.

 

وكانت الأيام الماضية قد شهدت إرسال عدة رسائل إيجابية من جانب المسؤولين الأتراك، وأعلنوا فيها استعداهم إعادة العلاقات مع مصر، بعد ثماني سنوات من القطيعة.

 

في المقابل لم يصدر أي إشارات جدية من قبل القاهرة بشأن إعادة تطبيع العلاقات مع أنقرة.

 

وكان مصدر “رسمي” مصري قد قال الأسبوع الماضي في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط إنه “ليس هناك ما يمكن أن يطلق عليه توصيف استئناف الاتصالات الدبلوماسية”.

 

وأضافت الوكالة: “تعقيبا على ما يصدر من تصريحات من مسؤولين أتراك من مختلف المستويات في الآونة الأخيرة، أوضح مصدر رسمي مصري أنه ليس هناك ما يمكن أن يطلق عليه توصيف استئناف الاتصالات الدبلوماسية، آخذا في الاعتبار أن البعثتين الدبلوماسيتين المصرية والتركية موجودتان على مستوى القائم بالأعمال اللذين يتواصلان مع دولة الاعتماد وفقاً للأعراف الدبلوماسية المتبعة”.

 

وتوجد في مدينة إسطنبول التركية عدة منصات ووسائل إعلام مصرية معارضة لنظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وتتصدرها قناة الشرق وقناة مكملين وقناة وطن.

 

وضمن سلسلتها البرامجية ركزت القنوات المذكورة على مدار السنوات الثمانية الماضية على عرض برامج سياسية مناهضة للنظام المصري، وبشكل خاص الرئيس السيسي.

 

المصدر: موقع الحرة الامريكي

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *