مصرع 96 شخصا على الأقل ونزوح قرابة 70 ألفا إثر زلزال وفيضانات في أندونيسيا

كتب في 18 يناير 2021 - 9:22 ص
مشاركة

ارتفع عدد القتلى جراء الزلزال القوي والفيضانات في الأجزاء الوسطى من أندونيسيا إلى 96 شخصا، مع اضطرار قرابة 70 ألف شخص على النزوح من منازلهم والاحتماء في ملاجئ، حسبما ذكرت الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث يوم الاثنين.

وقال المتحدث باسم الوكالة راديتيا جاتي إن إجمالي 81 شخصا لقوا مصرعهم بعد الزلزال الذي بلغت قوته 6.2 درجة والهزة الارتدادية التي بلغت قوتها 5.9 في مقاطعة سولاويسي الغربية يومي الخميس والجمعة، كما أفيد عن مصرع 15 شخصا في مقاطعة كاليمانتان الجنوبية التي تشهد فيضانات منذ 14 يناير.

وأفاد جاتي أن الزلزالين أجبرا 28 ألف شخص على الاحتماء في 25 مركز إجلاء في مدينة ماموجو ومنطقة ماجيني في مقاطعة سولاويسي الغربية، بينما تسببت الفيضانات في احتماء 40 ألف آخرين في ملاجئ في مقاطعة كاليمانتان الجنوبية.

وأشار إلى أن عدد المنازل التي تضررت جراء الزلزالين ارتفع إلى 1150 في المنطقة، كما تدمرت خمسة مبان مدرسية هناك.

وأوضح جاتي أن تقييم مخاطر الزلازل في المدينة والمنطقة لا يزال مستمرا.

وخوفا من احتمال زيادة انتشار كوفيد-19 بين الأشخاص الذين تم إجلاؤهم، سيتم إجراء اختبارات سريعة لهم وسيتم فصل ملاجئ النازحين عن بعضها البعض، وفقا لرئيس الوكالة دوني موناردو.

وقال موناردو إنه “ستكون هناك اختبارات للمستضدات للتأكد من أن الأشخاص الذين تم إجلاؤهم لم يصابوا بفيروس كوفيد-19”.

وذكر جاتي أنه في الوقت نفسه، في مقاطعة كاليمانتان الجنوبية، غمرت الفيضانات قرابة 25 ألف منزل.

وأضاف أنه تم إعلان حالة الطوارئ هناك منذ 14 يناير وتم إجراء تقييم للمخاطر.

وتشهد المنطقة فيضانات ضخمة منذ 14 يناير بعد هطول أمطار غزيرة على المنطقة، وفقا للوكالة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *