صحيفة إسبانية: الحكومة الإسبانية ستزوّد المغرب بأجهزة مراقبة وسيارات لمنع الهجرة السرية

كتب في 7 يناير 2021 - 9:45 م
مشاركة

خصّصت الحكومة الإسبانية 10.6 ملايين يورو، لتزويد وزارة الداخلية المغربية بكاميرات حرارية وأجهزة رؤية ليلية لتعزيز حدودها، على ان تكون عملية الشراء على حساب الأموال الأوروبية، عبر المؤسسة الدولية والإيبيرية الأمريكية للإدارة والسياسات العامة.

ووفق تقرير لصحيفة «إِلْ كونفيدينثيال» الاسبانية، فإن الحكومة الإسبانية تخطط، لإنفاق 7.8 ملايين يورو مرة أخرى لتزويد الرباط بـ98 كاميرا أخرى للرؤية الحرارية بعيدة المدى. وبالإضافة إلى هذه الأجهزة، وستوفر حكومة مدريد 168 سيارة للسلطات المغربية بقيمة 12 مليون يورو.

وطرحت الحكومة في إسبانيا، طوال عام 2020، مناقصة لما مجموعه ثمانية عقود بقيمة تزيد عن 40 مليون يورو لتزويد المغرب بوسائل تعزيز مكافحة الهجرة غير النظامية.

وقامت السلطة التنفيذية الإسبانية بإضفاء الطابع الرسمي على هذه العقود لدعم المغرب في إطار مشروع «دعم الإدارة المتكاملة للحدود والهجرة في المغرب» والذي يهدف إلى «المساهمة في التخفيف من نقاط الضعف المرتبطة بالهجرة غير النظامية، ومكافحتها من خلال تعزيز القدرات التشغيلية والمؤسسية لمراقبة الحدود».

وسيتم تمويل العقود من خلال الصندوق الائتماني للطوارئ لإفريقيا، حيث تشارك إسبانيا من خلال المساهمة بتسعة ملايين يورو.

وجرى إنشاء هذا الصندوق الأوروبي في عام 2015 للمساعدة في تعزيز استقرار الدول الإفريقية وتحسين إدارتها للهجرة.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *