وزير الخارجية الفرنسي يلتقي الرئيس المصري في باريس

كتب في 7 دجنبر 2020 - 11:39 ص
مشاركة

التقى وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في العاصمة باريس.

وأفادت وسائل إعلام مصرية نقلا عن مصادر دبلوماسية، أن اللقاء بين لودريان والسيسي جرى مساء الأحد.

ولم تصدر وزارة الخارجية الفرنسية تصريح عن فحوى اللقاء مع السيسي الذي يقوم بزيارة رسمية إلى باريس.

ومن المنتظر أن يلتقي الرئيس المصري خلال الساعات القادمة من الاثنين، نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وبحسب بيان صادر عن الرئاسة الفرنسية في وقت سابق، سيتناول الطرفان خلال اللقاء، أزمات منطقة الشرق الأوسط، فضلا عن العلاقات مع تركيا وإيران وليبيا.

والخميس الفائت طالبت منظمات حقوقية دولية، الرئيس ماكرون، بالضغط على نظيره المصري بشأن “انتهاكات حقوق الإنسان”، والإفراج عن المعتقلين “تعسفيا”.

جاء ذلك في بيان مشترك أصدرته 18 منظمة حقوقية دولية، بينها منظمتا “العفو الدولية”، و”هيومن رايتس ووتش”، و”رابطة حقوق الإنسان”.

وطالب البيان ماكرون “بالضغط على السيسي للإفراج عن نشطاء ومدافعين عن حقوق الإنسان اعتقلوا لأسباب تعسفية في مصر”.

وحذر البيان من أنه “إذا لم يفرج السيسي عن المدافعين عن حقوق الإنسان قبل زيارته إلى باريس، فإن العواقب ستكون مدمرة”.

وفي وقت سابق من الخميس، أيضًا، أطلقت السلطات المصرية، سراح 3 قيادات من منظمة “المبادرة المصرية للحقوق الشخصية” الحقوقية بعد 15 يوما من حبسهم على ذمة التحقيق.

وجاء ذلك إثر حملة انتقادات دولية لتوقيف القياديين الثلاثة بالمبادرة (غير حكومية) من قبل الأمم المتحدة ودول عدة ومنظمات دولية وإقليمية حقوقية وصفها ناشطون بأنها “الأوسع” خلال السنوات الأخيرة.

وتواجه مصر انتقادات دولية بشأن تقييد الحريات وتوقيف معارضين، غير أن القاهرة تؤكد مرارا حرصها على الالتزام بالقانون ومبادئ حقوق الإنسان.​​​​​​

 

الأناضول

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *