أمريكا تمهل الصين ثلاثة أيام لإغلاق قنصليتها في هيوستن

كتب في 23 يوليوز 2020 - 12:30 م
مشاركة

أمهلت الولايات المتحدة الصين 72 ساعة لإغلاق قنصليتها في هيوستنوسط اتهامات واسعة النطاق بضلوع مسؤولين صينيين في أنشطة تجسس، في خطوة تمثل تدهورا كبيرا في العلاقات بين أكبر اقتصادين في العالم. وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن القرار اتخذ “لحماية الملكية الفكرية الأمريكية والمعلومات الخاصة للأمريكيين”.

 

وجاء أمر الولايات المتحدة بعد يوم من اتهام وزارة العدل الأمريكية الصين بالعمل مع اثنين من قراصنة الإنترنت اللذين ظلا يستهدفان شركات التقنية العالية في مختلف أنحاء العالم على مدار عشر سنوات، وتردد مزاعم بأنهما وضعا مؤخرا خططا لمهاجمة شركات الدواء التي تعمل على تطوير لقاحات وأدوية لعلاج فيروس كورونا المستجد.

 

ووصف السناتور الجمهوري ماركو روبيو القائم بعمل رئيس لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ القنصلية الصينية في هيوستن على تويتر بأنها “حلقة الوصل المركزية لشبكة كبيرة من الجواسيس وعمليات التأثير في الولايات المتحدة تابعة للحزب الشيوعي (الصيني)”.

الصين تحذر بردود صارمة

من جهتها حذرت بكين من الانتقام ما لم تعد إدارة ترامب النظر في طرد الدبلوماسيين الصينيين بحلول بعد غد الجمعة. وقال مصدر مطلع إن المسؤولين بالحزب الشيوعي في بكين يدرسون في المقابل إغلاق القنصلية الأمريكية في مدينة ووهان بوسط البلاد.

 

يذكر أن للصين خمس قنصليات في الولايات المتحدة وسفارة في واشنطن. وفتحت قنصلية هيوستن في ولاية تكساس في 1979، العام الذي أقيمت فيه علاقات دبلوماسية بين الولايات المتحدة وجمهورية الصين الشعبية، بحسب موقع القنصلية الإلكتروني.

 

وتدهورت العلاقات بين واشنطن وبكين بشكل حاد هذا العام بسبب مجموعة من القضايا بدءا من فيروس كورونا وعملاق تكنولوجيا الاتصالات هواوي إلى مطالب الصين بالسيادة في بحر الصين الجنوبي وفرض بكين قانونا أمنيا جديدا على هونغ كونغ.

 

وكالات

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *