مقدسيون يحتجون على قتل إسرائيل لشاب من ذوي الاحتياجات الخاصة

كتب في 5 يونيو 2020 - 11:48 م
مشاركة

تظاهر عشرات الفلسطينيين، الثلاثاء، أمام الجامعة العبرية، وسط مدينة القدس المحتلة، تنديدًا بقتل الشرطة الإسرائيلية السبت الماضي، للشاب الفلسطيني إياد الحلاق، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأفاد مراسل الأناضول بأنّ المتظاهرين رفعوا الأعلام الفلسطينية ولافتات ورددوا هتافات تندد بجرائم وعنف الشرطة الإسرائيلية ضد الفلسطينيين.

ومن بين الشعارات التي رفعها المتظاهرون: “الاحتلال مجرم بالفطرة”.

واعتدت قوات إسرائيلية على المتظاهرين بالضرب، كما صادروا الأعلام الفلسطينية المرفوعة، دون حدوث اعتقالات.

ومنذ استشهاد الشاب الحلاق، تظاهر مئات الفلسطينيين والإسرائيليين في عدة مناطق في القدس وإسرائيل احتجاجًا على قتل الشاب الحلاق.

وصباح السبت، قالت قناة “كان” العبرية الرسمية، إن عناصر من “حرس الحدود” بالشرطة الإسرائيلية، أطلقوا النار على فلسطيني حاول الفرار منهم، قرب “باب الأسباط” أحد أبواب البلدة القديمة في القدس الشرقية المحتلة، بزعم الاشتباه في أنه يحمل مسدسا.

وبعد استشهاد الشاب، اتضح للشرطة الإسرائيلية أنه من ذوي الاحتياجات الخاصة، ولم يكن مسلحا، وفق المصدر ذاته.

الأناضول

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *