الاستعدادات الأمنية بفرنسا لنصف نهاية الجزائر ونيجيريا تفوق الاستعدادات بمصر

كتب في 13 يوليوز 2019 - 1:51 م
مشاركة

رغم أن منافسات كأس إفريقيا للأمم تجري أطوارها بعيدا عن القارة العجوز، إلا أن الدولة الفرنسية بكل مكوناتها تحمل هما كبيرا لهذه المنافسة، تفوق بكثير هم الدولة المصرية المحتضنة لهذه التظاهرة الرياضية.

وهكذا جندت الدولة الفرنسية أزيد من 3 آلاف رجل أمن بالعاصمة باريس وحدها، تحسبا لأحداث شغب محتملة ليلة يوم غد الأحد بعد نهاية مباراة نصف نهاية كأس “الكان” التي ستجمع بين المنتخب الجزائري والنجيري بداية من الساعة الثامنة ليلا.

وكانت مجموعة من المدن الفرنسية، قد شهدت عدة أحداث شغب ليلة الخميس الماضي مباشرة بعدة نهاية مقابلة ثعالب الصحراء والفيلة، والتي إنتهت بفوز أشبال المدرب “جمال بلماضي” بالضربات الترجيحية.

وأسفرت عن عدة خسائر مادية جسيمة أثناء إحتفالات الجزائريين بفوز منتخبهم، حيث لم تخلو هذه الأحداث من تسجيل حادث مؤلم، لما قام أحد المشجعين بدهس عائلة بواسطة سيارته بمدينة موبيلييهو نجا عنها وفاة امرأة وإصابة طفلين بجروح بليغة، كما إنتهت الاحتفالات بمرور المنتخب الجزائري لمحطة نصف نهاية ال “كان” إلى توقيف أزيد من 70 مشجعا وفق ما ذكرته الصحافة الفرنسية.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *