تقرير: انتعاش مداخيل القطاع السياحي بعد إعادة فتح الحدود

كتب في 21 شتنبر 2021 - 9:34 م
مشاركة

تراجعت وتيرة انخفاض المداخيل السياحية الى ناقص 42.8 في المئة متم شهر يوليوز 2021، بعد ناقص 62.7 في المئة متم ماي 2021 و ناقص 45 في المئة سنة قبل ذلك، حسب ما أفادت به مديرية الدراسات والتوقعات المالية.

 

وأوضحت المديرية ،في مذكرتها الخاصة بالظرفية لشهر شتنبر، أنه مؤشرات قطاع السياحة انتعشت خلال شهري يونيو ويوليوز ، بعد إعادة فتح الحدود الوطنية تدريجيا اعتبارا من 15 يونيو ، والإجراءات الخاصة التي وُضعت في إطار عملية مرحبا، لكن دون أن تنجح في استعادة المستويات التي كانت عليها قبل الأزمة “.

 

وفي الواقع ، ارتفعت عائدات السياحة بنسبة 90.1 في المئة خلال شهري يونيو ويوليوز 2021 ، بعد انخفاض بنسبة 77 في المئة سنة قبل ذلك ، متضمنة زيادة بنسبة 15.2 في المئة خلال شهر يونيو و 144.2 في المئة خلال شهر يوليوز 2021.

 

من جانبه ، ارتفع عدد الوافدين إلى المغرب خلال شهر يونيو 2021 ليبلغ نحو 341 ألف وافد ، منهم 29.6 في المئة من السياح الأجانب ، مقابل 6600 فقط في يونيو 2020.

 

وفي الربع الثاني من 2021 ، زاد عدد الوافدين إلى حوالي 412 ألف وافد مقابل 8300 وافد بالكاد في نفس الربع من العام الماضي ، بينما في متم النصف الأول من عام 2021 ، سجل الانخفاض في عدد الوافدين تراجعا إلى ناقص 57.3 في المئة مقابل 63.5 في المئة ستة قبل ذلك.

 

وفي متم يوليوز، تباطأ هذا الانخفاض بشكل كبير إلى ناقص11.4 في المئة ، أخذا بعين الاعتبار 977 ألف وافد جديد في يوليوز ، ليصل عدد الوافدين لشهري يونيو ويوليوز 2021 إلى أكثر من 1.3 مليون ، بعد 86 ألفا و 800 وافد سنة قبل ذلك.

 

وارتفع إجمالي عدد ليالي المبيت بمؤسسات الإيواء المصنفة إلى ما يقرب من 1.4 مليون ليلة في الربع الثاني من عام 2021 مقابل 189 ألف ليلة في نفس الربع من 2020. وفي متم النصف الأول من عام 2021 ، انخفض معدل ليالي المبيت إلى ناقص 40.9 في المئة بعد ناقص 55.7 في المئة متم ماي 2021 و ناقص 60.5 في المئة سنة قبل ذلك.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *