والي جهة الشرق ينوه بمجهودات المركز الجهوي للاستثمار ويدعو لإشراكه بشكل أكبر

كتب في 26 مارس 2021 - 6:45 م
مشاركة

عقد المجلس الإداري للمركز الجهوي للاستثمار لجهة الشرق برئاسة والي جهة الشرق رئيس المجلس الإداري، ثالث اجتماع له يوم 26مارس 2021 على الساعة العاشرةوالنصف صباحا بمقر ولاية جهة الشرق، بحضور غالبية أعضاء المجلس.

 

وفي كلمة لوالي جهة الشرق، ركز من خلالها على الأهمية القصوى التي يوليها الملك محمد السادس، لتشجيع الاستثمار من أجل ضمان إقلاع اقتصادي وجعله قاطرة أساسية للتنمية خاصة في ظل جائحة كوفيد19 التي يشهدها العالم بصفة عامة، وبلدنا بصفة خاصة.

 

وفي هذا الصدد، أشاد والي جهة الشرق بيقظة وفاعلية الأطر المكلفة بتفعيل مقتضيات القانون رقم 47.18 المتعلق بإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار وإحداث اللجان الجهوية الموحدة للاستثمار وتنزيلها على أرض الواقع سواء على الصعيد المركزي أو على المستوى الجهوي والتي مكنت بشكل كبير من تبسيط المساطر والإجراءات الإدارية المرتبطة بملفات الاستثمار وكذا تحسين مساطر اتخاذ القرار وضمان معالجة مندمجة ومتسقة للملفات الاستثمارية في آجال لا تتعدى 30 يوما.

 

وأشار المتحدث ذاته، إلى إطلاق المنصة الالكترونية CRI-INVEST، والذي كان للمركز الجهوي للاستثمار لجهة الشرق دورا محوريا في عملية تطويرها واشتغالها، حيث أصبحت نموذجا ناجحا للتبسيط والرقمنة، وتحسين جودة الخدمات الإدارية المقدمة للمستثمرين وضمان استمراريتها، خاصة خلال هذه الفترة الصعبة المرتبطة بتفشي فيروس كورونا، إذ مكنت المستثمرين من الاطلاع بصفة مباشرة على المساطر الإدارية وإيداع ملفاتهم الاستثمارية وطلبات الرخص المتعلقة بها وتتبع مراحل دراستها ومآلها بطريقة إلكترونية.

 

وفي هذا الإطار، وجه والي جهة الشرق الدعوة لجميع أعضاء المجلس الإداري، وبالخصوص المكلفين بمختلف القطاعات الاقتصادية، للحرص على إشراك المركز بشكل أكبر في وضع وتنزيل المخططات ذات البعد الاقتصادي على المستوى الترابي واستشارته خلال مراحل وضع التصور والتخطيط للمساعدات والتحفيزات المالية الموجهة لدعم المستثمرين والمقاولات.

 

ونوه والي جهة الشرق بمجهودات المركز الجهوي للاستثمار لجهة الشرق خلال سنة 2020 وأكد على أن معظم المؤشرات المرتبطة بعمل المركز كانت إيجابية ومشرفة، رغم الوضعية الاقتصادية الصعبة المرتبطة بجائحة كوفيد 19.

 

وأشار إلى أن هذه المؤشرات ساهمت في الرفع من دينامية الاستثمار وتحسين العرض الترابي للجهة حيث بلغ عدد الملفات التي تم المصادقة عليها من طرف اللجنة الجهوية الموحدة للاستثمار 167 مشروعا ستسمح بخلق 6930 منصب شغل وجلب حوالي 2178 مليون درهم من الاستثمارات.

 

كما سجلت هذه الحصيلة تقليص آجال معالجة ملفات الاستثمار المقدمة والبت فيها، حيث بلغت 18 يوما في المتوسط بجهة الشرق خلال سنة 2020 مقارنة مع ما يفوق 100 يوما خلال السنوات السابقة.

 

وساهم المركز بشكل فعال، خلال هذه الفترة، في خلق دينامية الاستثمار بالجهة وتحسين تنافسيتها حيث تم التوقيع على أربع اتفاقيات استثمار مع شركات كبرى، ثلاثة منها تخص قطاع ترحيل الخدمات ستمكن من خلق 4000 منصب شغل في أفق 2021 واتفاقية أخرى تهم قطاع تصميم وتصنيع معدات السيارات من شأنها خلق أزيد من 3500 منصب شغل،بالإضافة إلى قطاع الفلاحة والصناعة الغذائية التي سيمكن من خلق أكثر من 4530 منصب شغل.

 

كما تزايد اهتمام مجموعة من الشركات الصناعية بالمجمع الصناعي لمدينة سلوان الذي استقطب أكثر من 50 شركة مصنعة مكنت من خلق أزيد من 3500 منصب شغل حيث بلغ مجموع الاستثمارات600 مليون درهم.

 

كما عرفت الجهة ظهور مناطق استقبال صناعية جديدة بإقليم جرادة استقطبت لحد الآن أكثر من 55 شركة ستساهم في تطوير هذه المنطقة بخلق أزيد من 4055 منصب شغل.

 

وصادق المجلس الإداري، على حصيلة عمل المركز الجهوي للاستثمار لجهة الشرق لسنة 2020 كما تم تعيين أعضاء جدد بلجنة التدقيق.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *