اتفاقية وبرنامج عمل لتعبئة الكفاءات المغربية بألمانيا في قطاع السيارات

كتب في 8 فبراير 2021 - 9:30 م
مشاركة

تم التوقيع على اتفاقية خاصة لبرنامج Mre Academy ببرنامج عمل في طور التنفيذ؛ للشراكة بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل وشبكة الكفاءات المغربية المقيمة بألمانيا، وذلك اليوم الاثنين بالقنيطرة.

وفي هذا السياق، أكدت نزهة الوفي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، أن هذه الاتفاقية هي ترجمة لمقاربة مبتكرة في ملف تعبئة الكفاءات ولتقوية مساهمة مغاربة الخارج في استراتيجية التكوين بالمملكة بهدف  الاندماج المنتج في سوق الشغل، والمساهمة في تنمية البلاد، مبرزة أن هذه الاتفاقية ترمي إلى تعبئة الكفاءات المغربية المقيمة بالخارج لمواكبة المكتب لتطوير عرض التكوين خاصة في مجال التحول الرقمي ورقمنة المهن في منظومة قطاع السيارات.

 

وأوضحت الوزيرة المنتدبة أن هذه الاتفاقية تأتي في إطار تنزيل الرؤية الملكية السامية التي تهدف إلى التمكين للمغاربة المقيمين بالخارج من أجل مساهمتهم في الأوراش التنموية للمغرب، وفي إطار تنفيذ برنامج أكاديمية الكفاءات المغربية بالخارج   MRE ACADEMY الذي انطلق خلال شهر يونيو الماضي، مشيرة إلى أن هذه الاتفاقية، التي واكبتها وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، تندرج ضمن المقاربة الجديدة للوزارة الرامية إلى تعبئة كفاءات مغاربة العالم ومأسسة إدماجها في البرامج التنموية ذات الأولوية بالمغرب.

 

وأشارت الوفي إلى أن هذه الاتفاقية تهدف إلى مأسسة وتسريع مجالات وصيغ تدخل الكفاءات المغربية المقيمة بألمانيا والمتخصصة في مجال صناعة السيارات، والتي ستعمل على القيام بتكوينات نظرية وتطبيقية لفائدة المتدربين والمكونين، والمساهمة في صياغة برامج التكوين لملائمة آخر التطورات التي يعرفها المجال، إضافة إلى تزويد المعاهد بالمعدات والوسائل التقنية اللازمة للقيام بالأشغال التطبيقية.

 

وكان فريق متخصص في مجال صناعة السيارات من شبكة الكفاءات المغربية بألمانيا قد قام بزيارة لمركزين للتكوين المهني تابعين للمكتب بكل من القنيطرة وسلا.

 

يذكر أن الوزارة المنتدبة تعمل على تنزيلبرامج جديدة مماثلة بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي ومكتب تنمية التعاون، ومعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة، والاتحاد العام لمقاولات المغرب،  في أفق بلورة برنامج خاص بكل القطاعات ذات الأولوية الوطنية لتعبئة الكفاءات المغربية بالخارج واستثمار خبراتها وتجاربها، وخاصة في فترة ما بعد جائحة كورونا، وكذا في إطار مسلسل تنفيذ مضامين النموذج التنموي الوطني الجديد وذلك بشراكة مع الوزارات والمؤسسات الوطنية المعنية.

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *