جليد على رأس الرابطة المغربية للصحافة الثقافية

كتب في 23 أبريل 2019 - 10:30 م
مشاركة

 

إنتخب الزميل، محمد جليد، رئيس القسم الثقافي، بجريدة “أخبار اليوم”، رئيسا للرابطة المغربية للصحافة الثقافية.

 

وجاء إنتخاب الزميل جليد، الذي ينشط أيضا في مجال الترجمة، إثر الجمع العام التأسيسي، الذي عقده عدد من الزملاء المتخصصين في الصحافة الثقافية، الجمعة المنصرم، بالمركب الثقافي سيدي بليوط بالدار البيضاء.

 

وإلى جانب الزميل جليد، إنتخبت فاطمة الافريقي، نائبة له، والطاهر الطويل، مقررا، فيما أنتخبت حفيظة الفارسي، أمينة للمال. أما عبد العالي دمياني، فقد أختير نائبا لأمينة المال.

 

وأختار الجمع العام أيضا، عائشة بلحاج، و بشرى مازيه، و ليلى بارع، و سعيد منتسب، و عز الدين بوركة، و شكري البكري، مستشارين في المكتب.

 

وحسب بلاغ للرابطة، توصل شمس بوست، بنسخة منه، فإن هذا الإطار الجديد، يهدف “إلى الترافع عن مكانة الثقافة في الممارسة الإعلامية وتوسيع حيزها في الإعلام العمومي والخاص، والمساهمة في تطوير شروط ممارسة الصحافة الثقافية، ومساعدة الصحافي الثقافي على أداء مهامه كلها في أحسن الأحوال”.

 

كما تروم الرابطة وفق نفس المصدر “تعزيز المشاركة في الإنتاج الإعلامي والثقافي وتقوية النشاط الثقافي عن طريق ورشات التكوين المستمر، وإيجاد شراكات مع المؤسسات الثقافية العمومية وغير العمومية، من شأنها أن تسند العمل الإعلامي المهتم بالثقافة”.

 

وتسعى الرابطة، كذلك، “إلى تنمية كافة أشكال التعاون والتضامن بين الصحافيين الثقافيين المغاربة، سواء فيما بينهم أو مع باقي صحافيي المجال الثقافي عبر العالم.

 

علاوة على ذلك، فهي تهدف حسب نفس البلاغ “إلى إقامة علاقات صداقة وتعاون وشراكة مع المؤسسات والاتحادات الوطنية والجمعيات الجهوية والقارية والدولية، والانخراط في منظمات دولية حكومية وغير حكومية ذات الأهداف المماثلة. وتتوخى أخيرا المساهمة في النقاش العمومي حول الثقافة والاحتفاء بالجهود المختلفة المبذولة في المجال الثقافي”.

 

وأكدت الرابطة، أنها إطار مستقل عن “كل الهيئات الحزبية والسياسية والإدارية وغيرها”، كما أنها في نفس الوقت “منفتحة على كافة الصحافيات والصحافيين المغاربة المهنيين المختصين في الشأن الثقافي، سواء الذين يعملون في منابر مغربية أو يراسلون مؤسسات إعلامية أجنبية انطلاقا من المغرب، بغضّ النظر عن اللغات التي يستعملونها”.

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *