البرلمانية عزاوي تسائل وزير الثقافة حول الوضعية المزرية التي تعيشها الفنانة عائشة ماهماه

كتب في 2 فبراير 2021 - 3:32 م
مشاركة

وجهت ابتسام عزاوي البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، سؤالا آنيا لوزير الثقافة، عثمان الفردوس، تسائله فيه حول الوضعية الاقتصادية والاجتماعية المزرية للفنانة عائشة ماهماه.

 

ومما جاء في سؤال البرلمانية الذي تتوفر شمس بوست على نسخة منه “: تعيش الفنانة القديرة عائشة ماهماه، أوضاعا اقتصادية واجتماعية مزرية منذ مدة طويلة، حيث تعاني من إنتشار الجرذان في البيت الذي تكتريه بحي بوركون، مع صعوبة إيجاد بيت آخر تكتريه بسبب الفقر المذقع الذي تعيشه”.

 

وأضافت البرلمانية أن “الفنانة التي قدمت الكثير للمشهد الفني المغربي، كشفت عن صور صادمه من داخل بيتها تظهر الحالة الكارثية التي تعيشها داخل منزلها، ومما زاد تفاقم هذا الوضع المآساوي، مشكل الواد الحار الذي يخرج من جنبات أركان البيت الذي تقطنه”.

 

قبل أن تضيف، أن المعنية بالأمر تعيش هذا الوضعة الكارثية منذ مدة طويلة، بسبب التماطل في إصلاح الود الحار رغم توصل الجهات المعنية برخصة الإصلاح.

 

وتقول البرلمانية في سؤالها أن “الوضع الذي تعيشه الفنانة عائشة ماهماه، يحيلنا على الوضعية الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي يعيشها الفنان بصفة عامة، والكثير من الفنانين المخضرمين، خاصة ممن تقدم بهم السن وطالهم المرض والنسيان، دون ان يكون لهم راتب تقاعد يقيهم من تقلبات الزمن”، تضيف عزاوي في سؤالها.

 

وختمت البرلمانية سؤالها بالقول :” وبناء على ذلك، نسائلكم عن التدابير الاستعجالية، التي تعتزمون اتخاذها من أجل تحسين الوضعية الاقتصادية والاجتماعية للفنانة عائشه ماهماه، عرفانا لما قدمته للمشهد الفني المغربي، ولكونها من الفنانات الرائدات، وعن كيفية النهوض بوضعية الفنان في بلادنا بشكل عام ؟”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *