أحمد البجاوي على رأس لجنة التحكيم الدورة الثامنة للمهرجان المغاربي للفيلم بوجدة

كتب في 26 ماي 2019 - 8:00 م
مشاركة

تحتضن مدينة وجدة من 11 إلى 15 يونيو المقبل، الدورة الثامنة للمهرجان المغاربي للفيلم.

 

وكشفت جمعية سني مغرب، المنظمة لهذه التظاهرة الفنية في بلاغ توصل شمس بوست بنسخة منه، أن “إشارة انطلاق الدورة الثامنة ستعطى في حفل الافتتاح الذي سيحتضنه مسرح محمد السادس بمدنية وجدة يوم الثلاثاء 11 يونيو على الساعة الثامنة مساء، وسيحتضن هذا الفضاء أيضا حفل الاختتام وعروض الأفلام المشاركة في المسابقة الرسمية”.

 

و أعلن منظمو المهرجان المغاربي للفيلم بوجدة، عن لجنة التحكيم للدورة الثامنة، والتي سيرأسها الناقد، الأستاذ الجامعي وأحد رموز السينما الجزائرية أحمد البجاوي، إلى جانب عضوية كل من السيناريست والمخرج والمنتج المغربي حسن بنجلون، والمخرجة والمنتجة التونسية سلمى بكار، والأستاذة الباحثة والسوسيولوجية المغربية عائشة بلعربي، والمخرج الموريتاني عبد الرحمان لاهي.

 

ووفق نفس المصدر فإن الدورة الجديدة، ستكون “مميزة بعدد الأفلام المشاركة في المسابقة الرسمية، أو تلك التي ستعرض على هامش المهرجان، وعروض الهواء الطلق بساحات مدينة وجدة التي ستشهد حضورا كثيفا ونوعيا لعدد من نجوم السينما المغاربية والعربية من مخرجين، نقاد ومختصين في مجال الفن السابع بمختلف تفرعاته إلى جانب حضور إعلامي كبير من ممثلي وسائل الإعلام المغربية والعربية والدولية، سيكونون في الموعد لتغطية مختلف فعاليات الدورة، عروضا، وورشات مختصة، واحتفالات”.

 

وأختار المنظمون أن يكرموا في هذه الدورة، عدد من الممثلين والمخرجين المغاربة والعرب.

 

وأبرز البلاغ أن هذه الدورة ستكرم في حفلي الافتتاح والاختتام، كلا من المخرج الجزائري رشيد بوشارب، و الممثلة التونسية فاطمة بن سعيدان، و المخرج المغربي كمال كمال، و الممثل المصري شريف منير، و المخرج المغربي سعيد الشرايبي والمخرج والممثل المغربي محمد بنقدور.

 

و من مميزات الدورة الثامنة، حسب نفس المصدر  “الندوات الثلاث التي ستعالج قضايا على غاية من الأهمية، بحضور لفيف من المختصين في المجالات المطروحة”.

وعن مواضيع الندوات، كشفت إدارة المهرجان، أن محور الندوة الأولى المنظمة بشراكة مع جامعة محمد الأول بقاعة نداء السلام، يدور حول تأثير المرأة في السينما المغاربية  ويشارك فيها كل من عفاف زايد، جواد سرغيني، سعيد الشرايبي، باترسيا كاي، و سلمى بكار، و عائشة بلعربي، و خليل دامون.

 

أما  الندوة الثانية، التي ستنظم تحت عنوان: “سينما الشتات وجاذبية السينما”، يشارك فيها، كل من نادية مفلاح، رشيد بوشارب، بدر مقري.

 

وفي الندوة الثالثة فتعالج موضوع العلاقة بين السياحة والثقافة، ويشارك في النقاش كل من رشيد دحماز، رشيد نعيم، جمال السنوسي، سعيد أندام وسعاد حسين.

 

إلى جانب الندوات الثلاث، كشفت إدارة المهرجان، عن تنظيم الدورة لأربع ورشات مختصة بالمجال السينمائي، ستنطلق فعليا بداية من يوم الاثنين 10 يونيو، أي عشية الافتتاح الرسمي للمهرجان، وسيحتضنها مركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية بوجدة، وستتناول السيناريو، يؤطرها عبد الإلاه حمدوشي، و الإخراج وإدارة الممثل، يؤطرها عبد السلام قلاعي، أما دورة المبادئ الأولية للفيديو ستكون من تأطير محمد شرف،  والتحليل الفيلمي من تأطير خليل دامون.

 

وكشفت إدارة المهرجان في ختام بلاغها، أن الدورة الثامنة للمهرجان المغاربي للفيلم بوجدة ستختتم  بحفل كبير توزع خلاله جوائز المسابقة، وذلك مساء السبت 15 يونيو 2019 على الساعة الثامنة مساء بمسرح محمد السادس بوجدة.

 

The following two tabs change content below.

عبد الحق صبري

محرر ومسؤول الشبكات الإجتماعية Abdelhaksabry@gmail.com

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *