حصيلة جديدة: مقتل 65 شخصاً إثر حرائق الجزائر وتبون يعلن 3 أيام حداد

كتب في 11 غشت 2021 - 2:26 م
مشاركة

ذكر التلفزيون الجزائري، اليوم الأربعاء، أن حرائق الغابات التي تجتاح مناطق في شمال البلاد أودت بحياة ما لا يقل عن 65 شخصا مع استمرار أسوأ موجة من الحرائق المدمرة في تاريخ البلاد.

 

ونشرت الحكومة قوات الجيش للمساعدة في مكافحة الحرائق المستعرة على أشدها في منطقة القبائل الجبلية وقالت يوم الثلاثاء إن ما لا يقل عن 42 فردا لقوا حتفهم، بينهم 25 جنديا كانوا يشاركون في مكافحة الحرائق، وأُصيب 12 غيرهم بحروق خطيرة.

 

وأعلن الرئيس عبد المجيد تبون الحداد العام ثلاثة أيام على القتلى وجمد أنشطة الدولة التي لا صلة لها بالحرائق.

 

وانتشرت حرائق الغابات في مساحات كبيرة في الجزائر وتركيا واليونان في الأسبوع الأخير وقالت هيئة مراقبة للأحوال الجوية تابعة للاتحاد الأوروبي إن منطقة البحر المتوسط أصبحت من مراكز حرائق الغابات بفعل ارتفاع حرارة الطقس.

 

ومنذ يوم الاثنين استعرت عشرات الحرائق المنفصلة في مناطق غابات بمختلف أنحاء شمال الجزائر ويوم الثلاثاء اتهم وزير الداخلية كامل بلجود مشعلي حرائق بالتسبب فيها دون تقديم أي أدلة.

 

وأسوأ المناطق تضررا هي تيزي أوزو أكبر مراكز المنطقة الجبلية حيث احترقت بيوت وفر السكان طلبا للملاذ في فنادق وبيوت الشباب وأماكن إقامة طلبة الجامعات في المدن القريبة.

 

وقالت الحكومة إنها ستعوض المنكوبين عن خسائرهم.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *