قطار “الخليع” يترك المسافرين في الخلاء بعد توقّف غامض والرّكاب يحتجون

كتب في 20 نونبر 2020 - 2:11 م
مشاركة

تفاجأ ركاب القطار الرّابط بين الدار البيضاء وبرشيد، صباح اليوم الجمعة 20 نونبر الجاري، بتوقّف الرّحلة قرب مدينة برشيد دون تقديم توضيحات لهم.

وذكرت مصادر من عين المكان لجريدة “شمس بوست” الإلكترونية أن الركاب استشاطوا غضبا من خدمات هذه القطارات التي وصفوها بـ”قطارات القرن الحجري”.

 

مصادرنا أكدت كذلك أن الركاب لا يزالون يحتجّون، الى حدود الساعة، فيما يعمل مسؤولي “الخليع” على تهدئة الوضع بتقديم حلول وصفها المحتجّون بـ”الترقيعية” والتي غالبا ما يلجؤون اليها وهي توفير حافلات لنقل المسافرين العالقين في الخلاء. كما توضّح الصور المتوفّرة لدى الجريدة.

وليست المرّة الأولى التي يتوقّف فيها قطارات “الخليع” بنقط عدة من تراب المملكة، ودائما ما يكون السبب هو عطب تقني، ما يفسّر قدم هذا الأسطول المستعمل في تحرّكات المواطنين لقضاء أغراضهم.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *