مدرسة بمديرية وجدة تتحول إلى فضاء للسكر وقضاء الليالي الحمراء

كتب في 19 شتنبر 2019 - 1:58 م
مشاركة

تداول مجموعة من رواد التواصل الإجتماعي “الفايسبوك” شريط فيديو مدته 25 ثانية، يظهر بوضوح طاولة مدرسية وفوقها مجموعة من القارورات الزجاجية للجعة فارغة داخل مطعم مدرسي لمؤسسة تعليمية تابعة للمديرية الإقليمية وجدة أنجاد.

وذكرت مصادر متطابقة لموقع “شمس بوست” أن الأمر يتعلق بمدرسة “إبن رشيق”، الواقعة بحي الحمراء بدوار لغلاليس بضواحي مدينة وجدة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن تلاميذ المؤسسة وأطرها تفاجؤوا صبيحة أمس الأربعاء أثناء دخولهم للمدرسة بوجود مخلفات سهرة خمرية بالمطعم المدرسي من قنينات زجاجية فارغة “البيرة” وبقايا الطعام وغيرها من الأشياء الأخرى التي لها علاقة بسهرة خمرية.

وأكدت مصادرنا، أنه من المفترض أن تكون المؤسسة قد تم اقتحامها من قبل مجهولين خلال الفترة الليلية من أجل قضاء ليلة خمرية ماجنة داخل مطعم مدرسة “إبن رشيق ” مستغلين غياب الحارس الليلي للمؤسسة.

وفي السياق ذاته، فقد خلف هذا السلوك المشين استياء عميقا وتذمرا شديدا في صفوف الأطر العاملة بالمؤسسة وأولياء وأمور التلاميذ على حد سواء، وخاصة أن الأمر يتعلق بمؤسسة تعليمية دورها تربية الناشئة ، ولا يجوز انتهاك حرمتها.

وفي إتصال هاتفي أجراه موقع “شمس بوست” مع مكتب التواصل بالمديرية الاقليمية لنيابة وجدة أنجاد بخصوص هذا “الانتهاك السافر”، لحرمة مدرسة إبن رشيق، تأكد أن المديرية الإقليمية اتخذت كافة الإجراءات اللازمة من خلال العمل إلى إخبار مصالح الدرك الملكي التي تحركت بدورها في هذا الاتجاه.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *