الأمن يكشف حقيقة مهاجمة عصابة للسيارات بسلا

كتب في 2 شتنبر 2019 - 4:26 م
مشاركة

نفى مصدر أمني، بشكل قاطع، صحة المعطيات التي تم تناولها إعلاميا صباح اليوم الاثنين 02 شتنبر الجاري، والمتعلقة بقيام أفراد عصابة إجرامية بمهاجمة المواطنين وتخريب سيارات خاصة وقاطرات الترامواي بمدينة سلا.

وحول حقيقة الواقعة، أكد نفس المصدر، أن مصالح الأمن الإقليمي بسلا أوقفت أمس الأحد فاتح شتنبر ستة مشتبه فيهم، من بينهم أربعة قاصرين، ينتمون إلى فصائل إلتراس مشجعي فرق كرة القدم بالرباط وسلا، وذلك لتورطهم في إلحاق خسائر مادية بثلاثة سيارات بحي الملاح الجديد بنفس المدينة، فضلا عن إلحاق خسائر مادية طفيفة بقاطرة الترامواي.

وجاء ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، يؤكد المصدر الأمني، على هامش احتفالات أحد فصائل الإلتراس بذكرى تأسيسه السنوية بكل من مدينتي الرباط وسلا، وذلك بعد أن تبادل مجموعة من أعضائه الرشق بالحجارة مع أفراد فصيل منافس بحي الملاح الجديد بمدينة سلا، قبل أن تتدخل بعين المكان مجموعة من دوريات الشرطة من أجل توقيف المشتبه فيهم وإعادة فرض النظام العام بعين المكان.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الراشدين تحت الحراسة النظرية، والمراقبة الشرطية بالنسبة للقاصرين، رهن إشارة البحث الذي تجريه المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بسلا تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *