لأول مرة بعد اعتقال قادته..نيران “الجوطية” تعيد شعاراك حراك جرادة إلى الواجهة

كتب في 8 غشت 2019 - 9:24 ص
مشاركة

كسرت النيران التي شبت مساء أمس في سوق السبت (الجوطية)، بمدينة جرادة هدوء المدينة المنجمية.

فبعد صلاة العشاء تفاجأ التجار وعموم المواطنين باندلاع حريق كبير في عدد من المحلات، لم يحدد حتى الساعة عددها، ما خلف خسائر مادية وصفها مصدر مطلع من المدينة بالمهمة.

وأبرز نفس المصدر أن النيران شبت بالخصوص في المحلات القريبة من سوق السمك والاتحاد العام للشغالين ومركز الصناعة التقليدية، دون أن تسجل خسائر بشرية.

وأضاف أنه مباشرة بعد اندلاع النيران هب المواطنون وعناصر الوقاية المدنية مدعمين بعناصر المياه والغابات للسيطرة على الحريق، ورغم الصعوبات التي واجهت الوقاية المدنية بسبب طبيعة السوق العشوائية، والرياح التي هبت على المدينة إلا أن جهود الجميع تكللت بالسيطرة على الحريق بعد ساعة تقريبا من إندلاعه.

وأبرز المصدر ذاته، أن الخسائر كانت ستكون أكبر لو انتقلت النيران إلى منطقة بيع الأثاث المنزلي.

وعن أسباب الحريق الذي أزم حالة العديد من التجار، أبرز نفس المصدر بأن المصالح المختصة فتحت تحقيقا في الموضوع، غير أنه رجح أن يكون الحريق قد نجم عن تماس كهربائي.

وخلف الحريق حالة من الغضب وسط عدد من التجار والمواطنين الذين توافدوا أو تواجدوا في المنطقة، حيث رفع عدد منهم شعارات منددة بالوضع، وأعادت إلى الأذهان شعارات حراك جرادة الذي انطلق قبل نحو سنتين وانتهى باعتقال أبرز قادته قبل أن يغادروا السجن بموجب عفو ملكي.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *