الحكومة: ليست هناك أرقام محددة ودقيقة حول ضحايا فاجعة الحوز 

كتب في 25 يوليوز 2019 - 4:11 م
مشاركة

 

قال مصطفى الخلفي، وزير العلاقات مع البرلمان، والناطق الرسمي باسم الحكومة، أن فاجعة الحوز التي وقعت مساء أمس الأربعاء، أصدرت بشأنها السلطات بلاغا اوليا وستصدر بلاغا آخر بعد استكمال أشغال إزالة الأتربة التي بلغ ارتفاعها 20 مترا.

 

وكانت التساقطات الرعدية الغزيرة التي عرفها إقليم الحوز، مساء أمس الأربعاء، أسفرت عن ارتفاع منسوب مياه بعض الشعاب والمجاري المائية وإحداث سيول أدت إلى انجراف كميات هائلة من الأتربة والأوحال بالنقطة الكيلومترية 230 على الطريق الوطنية رقم 7، على مستوى دوار توك الخير، جماعة إجوكاك، قيادة ثلاث نيعقوب، دائرة أسني، وطمر سيارة للنقل المزدوج تحتها.

 

وأبرز الخلفي، الذي كان يتحدث في الندوة الصحفية التي تلت انعقاد الاجتماع الأسبوعي للحكومة،  أنه ليست هناك أرقام محددة ودقيقة حول الضحايا لأن الجهد لم ينتهي بعد لانتشال السيارة والركاب المحتملين واستئناف حركة السير  على حد تعبير نفس المصدر.

 

وكانت السلطات الاقليمية قد كشفت في بلاغ سابق، أنه فور إشعارها من طرف أحد الأشخاص الذي كان يتواجد بعين المكان حين وقوع الحادث، تعبأت كل من السلطات المحلية والأمنية ومصالح الوقاية المدنية وفرق المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل واللوجيستيك والماء لاتخاذ الإجراءات اللازمة، حيث لازالت الأشغال متواصلة لإزاحة الأوحال والأتربة التي يناهز علوها 20 متر تقريبا، لانتشال السيارة وركابها المحتملين واستعادة حركة السير بهذا المقطع الطرقي.

 

وأبرزت أنه سيتم إخبار الرأي العام في الحين بكل المستجدات المتعلقة بهذا الحادث.

 

هذا وتضاربت الأرقام حول عدد الضحايا الذين يوجدون على متن السيارة، حيثت تناقلت مصادر محلية في العديد من صفحات مواقع التواصل الإجتماعي، في بداية الحادث أن الأمر يتعلق بـ10 ضحايا، قبل أن يتداول نشطاء اخرون أن الامر يتعلق بـ18 ضحية وأكثر.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *