مأساة.. انتحار طفل شنقا بوجدة بسبب دراجة هوائية

كتب في 19 يونيو 2019 - 6:19 م
مشاركة

اهتزت ساكنة الحي الحسني “كولوش” سابقا، على وقع حادث مؤلم وصادم قبل قليل، جراء إقدام طفل على وضع حد لحياته شنقا داخل منزل أسرته.

ووفق ما استقاه موقع “شمس بوست” من معلومات من عين المكان أن الطفل الضحية يبلغ من العمر 11 سنة ويدرس بالقسم السادس ابتدائي، وأنه لم يكن يعاني من أي اضطراب نفسي قيد حياته.

وأرجعت مصادرنا، سبب انتحار الطفل، لما رفض والده اقتناء له دراجة هوائية خوفا عليه من مخاطر الطريق، الأمر الذي لم يرقه وقرر أن يهدد بالانتحار من أجل إثارة الإنتباه، حيث قصد مرآب المنزل “كاراج” في غفلة عن والدته، و لف حبلا على عنقه وصعد فوق كرسي بلاستيكي، ليجد نفسه معلقا بين الموت والحياة التي فقدها مباشرة بعد وصوله إلى المستشفى.

وإلى ذلك فقد خلف هذا الحادث الأليم، حزنا كبيرا وأسى عميقا لدى جيران الطفل، وخاصة أسرته حيث أصيبت والدته بانهيار تام إذ لم تقو على مشاهدة فلذة كبدها وهو يصارع الموت أمام أعينها.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *