“الخلعة” وسط تجار وجدة من جديد..حريق في سوق طنجة

كتب في 1 يونيو 2019 - 2:58 ص
مشاركة

“حنا باقي مخلوعين”، هكذا قال ابراهيم عزيزي، رئيس التنسيقية الاقليمية للجمعيات التجارية، وهو يتحدث عن الحريق الذي شب قبل لحظات من الان في سوق طنجة.

 

وخلف الحريق الذي شب في محل لبيع المواد الغذائية، احتراق المحل بأكمله، وإلحاق الضرر بسيط بمحل أخر مجاور لبيع الملابس.

وعن أسباب الحريق، كشف عزيزي، في تصريح لشمس بوست، أن حراس السوق يتحدثون عن حريق نجم عن تماس كهربائي، لكن هذا يبقى مجرد افتراض وفق نفس المتحدث وأن الأسباب لازلت مجهولة.

 

وعلاقة بأمور السلامة، ولتجنب تكرار حرائق الأسواق والتي كان أبرزها حريق سوق مليلية الذي أتى على جميع محلات السوق في شهر رمضان قبل عدة سنوات، أكد عزيزي أنه لابد من السلطات المحلية بمدينة وجدة أن تتحرك في اتجاه تعزيز شروط السلامة والوقاية، خاصة وأن التجار مقبلين على فترة الصيف.

وأضاف “الحمد لله العديد من الأسواق تم تهيئتها، ولا يعقل أن تحدث حرائق من هذا النوع يمكن أن تسبب لنا كارثة أخرى”.

 

وعاش تجار وجدة تجربة مريرة مع حرائق الأسواق، وكان أخرها حريق شب بمحل بالطابق العلوي، لقيسارية الخيرية قبل أسابيع قليلة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *