قطار يحول طفل الى أشلاء صبيحة العيد والساكنة تدعو الى التدخل لتحديد سرعته في الاماكن الآهلة .

كتب في 2 ماي 2022 - 3:17 م
مشاركة

..

استفاقت ساكنة تاوريرت صبيحة يوم العيد على فاجعة تحول طفل الى أشلاء بعد ان دهسه القطار على مستوى حي موجنيبة.

الضحية (ل،م) يبلغ من العمر حوالي 11 سنة وأثناء محاولته قطع السكة الحديدية صدمه القطار القادم من مدينة وجدة في اتجاه طنجة ليحول جسده الى أشلاء متناثرة اقشعر لها بدن كل من حضر الفاجعة .

وعقب الحادث تم نقل جثة الضحية الى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي لتاوريرت في انتظار الانتهاء من الإجراءات القانونية لدفنه .

هذا ودعا عدد المواطنين الذين حضروا الفاجعة من مكتب السككي الى التدخل لأجل تحديد سرعة القطار وخفضها الى حدود أدنى على مستوى هذه المنطقة الآهلة بالسكان والتي تعتبر نقطة سوداء سبق وان أودت بحياة عدد من الضحايا في وقت سابق .

وأضاف هؤلاء أن المنطقة التي تتعدى حوالي 800 متر الممتدة بين حي موجنيبة وحي المختار السوسي تعتبر منطقة سكنية بامتياز ومكتظة بالسكان ولابد للمسؤولين بالتدخل العاجل لوضع حد للسرعة الكبيرة التي يسير بها القطار على مستوى هذه المسافة المحدودة التي لا تتعدى على حد تعبيرهم دقيقة من التأخير .

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *