الاشتراكي الموحد بوجدة يدعو للقاء تنسيقي حول تطورات حراك فجيج

بالتزامن مع وتيرة الاحتجاجات المرتفعة بمدينة فجيج، بعد اعتقال الناشط الفاعل في الحراك محمد براهمي المعروف بـ”موفو”، والتي كانت أخرها الوقفة الحاشدة التي نظمها التنسيق المحلي للدفاع عن قضايا فجيج، اليوم الجمعة، بالساحة المقابلة لجماعة و باشوية فجيج، دعا الحزب الاشتراكي الموحد بوجدة إلى عقد لقاء تنسيقي غدا السبت حول التطورات التي يعرفها الملف.

 

و وجه الحزب دعوته للأحزاب السياسية الديمقراطية و الهيئات الحقوقية والنقابية، لحضور اللقاء الذي سيكون مناسبة للتداول في الأشكال التضامنية مع ساكنة فجيج.

 

وكانت البرلمانية والأمينة العامة السابقة للحزب نفسه، قد وجهت سؤالا كتابيا إلى وزير الداخلية اليوم بعد التطورات الأخيرة قالت فيه أنه “على إثر الحراك السلمي الذي تنظمه ساكنة فيجيج الرافضة لتفويت تدبير الماء للشركة الخاصة الشرق للتوزيع و في غياب الإنصات للساكنة وعدم اعتبار خصوصية تدبير الماء من قبل الساكنة بواحة فجيج، استمر الحراك و تعّطل الحل المنتظر و الذي يضمن الاستمرارية في التوزيع و استفادة الجميع كما كان الوضع منذ عقود”.

 

وأضافت أنه  و في ظل هذه الأجواء المتأزمة، “تتعّرض الساكنة للتضييق و الإهانة و خاصة المرأة الفجيجية من قبل بعض رجال السلطة (باشا المدينة) كما وصل التضييق إلى اعتقال بعض المناضلين الشرفاء”.

 

 وأمام هذه الأوضاع الصعبة على الجميع، تضيف منيب “نطالبكم السيد الوزير المحترم بالتدخل لوضع حدّ لهذا التسلط و الدفع بإيجاد حل لتدبير الماء و الوقوف عند مطالب الساكنة الفيجيجية بدءا بـ: “إيقاف التضييق على الساكنة و خاصة النساء الفيجيجيات اللواتي يتعرضن للتنكيل من قبل بعض رجال السلطة و إيقاف الترهيب و الاعتقالات في صفوف المناضلين الشرفاء لأن ذلك يهدد سلم هذه الجهة الحساسة التي تتطلب عناية خاصة، و الإسراع بإيجاد الحل لتدبير الماء مع احترام خصوصية الواحة، لضمان دوام السلم و الاستقرار”.

 

وتأججت الاحتجاجات في الواحة بعد اعتقال الناشط المذكور، حيث ومنذ ثلاثة أيام تعيش المدينة على وقع أكثر من احتجاج في اليوم، فبعد اعتقاله نظم المحتجون أمس على سبيل المثال، وقفة احتجاجية في الصباح بالتزامن مع تقديمه أمام أنظار النيابة العامة، وعقد مجلس المدينة لدورة فبراير العادية، أمام مقر الجماعة، وفي المساء نظمت الساكنة وقفة احتجاجية أمام الباشوية طالبت بـ”رحيل الباشا”، قبل أن يتوج بعضهم احتجاجات أمس بالاعتصام الليلي أمام مقر الجماعة.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)